(GMT +3)
English الموقع

نيابة عن خادم الحرمين الشريفين.. أمير منطقة الرياض يفتتح منتدى الرياض الاقتصادي في دورته الثامنة

نوفمبر ٢٨, ٢٠١٧, ١:٢٢:٠٥ م جرينتش+٣ الأخبار الإقتصادية

الرياض - واس:


نيابة عن خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود ـ حفظه الله ـ، افتتح صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن بندر بن عبد العزيز أمير منطقة الرياض الرئيس الفخري لمنتدى الرياض الاقتصادي يوم امس، فعاليات منتدى الرياض الاقتصادي في دورته الثامنة، تحت عنوان " اقتصاد الغد نبنيه اليوم"، وتنظمه الغرفة التجارية الصناعية بالرياض، وذلك في قاعة الملك فيصل للمؤتمرات بفندق الانتركونتننتال.


وبعد أن أخذ سموه مكانه عزف السلام الملكي، ثم بدء الحفل الخطابي المعد بهذه المناسبة بتلاوة آيات من القرآن الكريم، بعدها شاهد الجميع عرض مرئي استعرض منهجية عمل منتدى الرياض الاقتصادي والدراسات التي قام بها المنتدى وتوفقها مع الرؤية المستقبلية للمملة 2030م.


ثم ألقى نائب مجلس أمناء المنتدى عضو مجلس إدارة غرفة الرياض علي بن صالح العثيم كلمة مجلس أمناء المنتدى، مرحباً في مطلعها بسمو أمير منطقة الرياض والحضور.


وقال العثيم": لقد تبنت غرفة الرياض فكرة منتدى الرياض الاقتصادي تجسيداً للدور المتميز الذي يقوم به القطاع الخاص في مواجهة هذه المرحلة التي تعج بالكثير من التحديات الاقتصادية والسياسية، مما حتم ضرورة إيجاد مؤسسة فكرية رائدة تعمل كجهاز لتشخيص القضايا الاقتصادية الاستراتيجية وتقديم المقترحات والحلول والأولويات الحالية والمستقبلية من أجل المساهمة في بناء اقتصاد قوي يحقق استمرارية المسيرة التنموية التي تبنتها الرؤية المستقبلية للمملكة 2030 ، التي ستمكن بلدنا - بإذن الله - ليحتل مكانته الرائدة على مستوى الاقتصاد الدولي".


وأوضح أن النجاح الذي حققه منتدى الرياض الاقتصادي يعود في الأساس للمنهجية غير التقليدية التي اتبعها، والمتمثلة في المشاركة الجماعية، والحوار الشفاف في مناقشة قضايانا الاقتصادية واقتراح الحلول التي أسهم فيها عدد كبير من المختصين من جميع أطياف المجتمع ومناطقه.


وأفاد أن رعاية خادم الحرمين الشريفين - أيده الله – للمنتدى، تؤكد حرص ولاة الأمر على توفير كل ما من شأنه تعزيز الأداء الوطني على جميع الأصعدة، كما مثلت رعايته - حفظه الله -، رسالة صادقة للحرص الشديد الذي توليه الدولة على أعلى مستوياتها لإنجاح الجهود الاقتصادية الرامية إلى تهيئة الاقتصاد الوطني لانطلاقة عالمية تفتح آفاق المستقبل أمام طموحات الوطن والمواطنين.


وأبان أن المنتدى حظي بدعم كبير من قبل سمو أمير منطقة الرياض، مما كان له الأثر الكبير في تفاعل جميع شرائح المجتمع ومسؤولي القطاعين العام والخاص، وجعل المنتدى أهم الفعاليات الاقتصادية على المستويين الوطني والإقليمي.


وبين نائب مجلس أمناء المنتدى عضو مجلس إدارة غرفة الرياض أن القائمين على منتدى الرياض الاقتصادي وبدعم من غرفة الرياض، عاكفون على نقل المنتدى إلى آفاق أرحب لتحويله إلى مركز فكر استراتيجي يهتم بقضايا الاقتصاد الكلي ويعالج القضايا الاجتماعية والثقافية تماشياً مع التوجهات الحالية للمملكة التي تستند على مبدأ الحوار الشفاف والطرح العلمي الواقعي.

المزيد

 

الرجوع للقائمة الرئيسية

${loading}