• هو نظام آلي لإدارة حركة المرور باستخدام نظم إلكترونية تغطي المدن الرئيسية في المملكة، ويتكون من عدة نظم إلكترونية للتشغيل والإدارة والتتبع الإرشاد والمراقبة والضبط، والتي يتم ربطها بمراكز القيادة والسيطرة المتواجدة في ثماني مدن موزعة في مختلف مناطق المملكة.
     

    ويهدف المشروع إلى: تحسين مستوى السلامة المرورية، وتوظيف أحدث التقنيات المتقدمة في مجال النقل الذكي (ITS) لإيجاد بيئة مرورية آمنة، ورفع كفاءة شبكة الطرق المتوفرة حاليًّا، وتدعيم الأمن العام باستخدام أحدث أنظمة المراقبة، والعمل على تنفيذ أنظمة المرور بدقة واستمرارية

    ولمزيد من التفاصيل 


  • يُعدّ النظام منظومة برمجية متكاملة يقدمها المركز الوطني للتعلم الإلكتروني والتعليم عن بُعْد، وهي مسؤولة عن إدارة العملية التعليمية الإلكترونية، ويشمل ذلك: التسجيل والجدولة والتوصيل والتتبع والاتصال والاختبارات. ويستطيع المتعلم من خلال صفحته الخاصة الاطلاع على درجاته وواجباته، كما يستطيع المعلم بناء الاختبارات الإلكترونية عبر أنظمة إدارة التعلم وتقديمها للطلاب، وتخزين الدرجات آلياً في جداول خاصة، وغير ذلك من المميزات والخدمات المقدمة للمتعلم والمعلم والإدارة.

    كما يشمل النظام نظام إدارة محتوى التعلّم، وهو البيئة التي يمكن من خلالها إدارة مخازن خاصة بوحدات التعلّم واستخدامها في تطوير المواد التعليمية، وتتميز هذه النظم بقدرات بحثية عالية تتيح للمطورين البحث والوصول السريع إلى النصوص والوسائط اللازمة لبناء محتوى التعلّم.

    ولمزيد من التفاصيل .


  • E-Correspondence

    تبنى برنامج التعاملات الإلكترونية الحكومية (يسّر) مبادرة بناء نظام إلكتروني وطني موحد للمراسلات الحكومية وذللك من خلال تطوير منصة إلكترونية تشمل جميع الجهات الحكومية من أجل إعداد المراسلات والوثائق وتبادلها وتخزينها وتتبعها واسترجاعها. وقد جاء نظام المراسلات الحكومية الإلكتروني eCorrespondence نتيجة للتطور الحاصل في المسيرة التنموية التي تعيشها المملكة العربية السعودية وما يصاحبه ذلك من نشوء عدد من الجهات الحكومية المستقلة كالهيئات وغيرها وهو ما أدى بطبيعة الحال إلى زيادة عدد المراسلات بين تلك الجهات الحكومية ما بين مراسلات صادرة وأخرى واردة .

    المزيد

     


  • SMS Gateway

    يمثل نظام الرسائل النصية الحكومية المركزي (تراسل) أحد الخدمات التي أطلقها برنامج التعاملات الإلكترونية الحكومية لزيادة فعالية التواصل والتفاعل فيما بين الجهات الحكومية من جهة والمستفيدين مما تقدمه تلك الجهات من خدمات للأفراد والمنشآت. ويهدف هذا النظام الخاص بقناة التكامل الحكومية (تكامل GSB) إلى تقديم خدمات الرسائل النصية القصيرة وفق أفضل المواصفات الفنية والأمنية بما يضمن توفير وسيلة فعالة وسهلة آمنة وسريعة للتواصل فضلاً عن توفير قناة متطورة وآمنة للاستفادة من هذا النظام.

    المزيد

     


  • تحتوي الموسوعةُ على معلومات حول المواضيع الطبِّية والنِّظام الغذائي وأسلوب الحياة الصحِّي، والحصول على الرِّعاية الصحِّية، ومعرفة آخر الأخبار والأحداث، وتُقدِّم خدماتٍ شخصيةً وتطبيقات تفاعلية، وذلك بطريقةٍ واضحة وسهلة الاستخدام. كما أنَّها مُصمَّمةٌ بشكلٍ خاص لتلبية احتياجات مختلف الفئات المستهدَفة، مثل الرِّجال والنِّساء والأطفال.

    وجرى اختبارُ قابليَّة الموسوعة للاستخدام من أجل ضمان أن يستجيبَ الموقع لاحتياجات المستخدِم. كما يمكن للممرِّضات والأطبَّاء استخدامُ المعلومات الواردة فيها لتحسين الحوار بينهم وبين مرضاهم. وقد جَرى تطويرُ موقع للموسوعة يحتوي على كم كبير من المعلوماتِ التي تساعد على فهم العَواقب المحتملة للمُعالجات.

     


  • الأنظمة النمطية الحكومية هي الأنظمة أو التطبيقات الآلية المشتركة والمتكررة بين الجهات الحكومية بمختلف قطاعاتها ومن أشهرها أنظمة تخطيط الموارد الحكومية (GRP)، ويطلق عليها عادة الأنظمة النمطية الحكومية. ومن الأمثلة على ذلك: الأنظمة المالية، وأنظمة شؤون الموظفين، وأنظمة المشتريات، وأنظمة إدارة المواد (المخازن والمستودعات)، وأنظمة الاتصالات الإدارية أرشفة الوثائق ...الخ. ويوجد أنظمة نمطية أخرى يشترك فيها عدد محدود من الجهات الحكومية التي تنتمي إلى قطاع واحد. ومن تلك القطاعات الحكومية المختلفة التعليم والصحة والمحاكم ...الخ. ومن الأمثلة على تلك الأنظمة النمطية ما يلي: أنظمة الجامعات والمدارس وأنظمة إمارات المناطق والمحافظات وأنظمة المستشفيات والمستوصفات والصيدليات وأنظمة القضاء والمحاكم وأنظمة البلديات والأمانات ...وغيرها.

    المزيد


  • تعتمدالسياسة التجارية للمملكة العربية السعودية على مبدأ الاقتصاد الحر دون أي تقييد للمبادرات الفردية أو انتقاص لدور القطاع الخاص في ميادين الأعمال ومجالات التنمية. وتهدف السياسة التجارية للمملكة إلى تحرير التجارة، وتعزيز دور القطاع الخاص، وتنويع القاعدة الاقتصادية، وتحقيق الاستقرار الاقتصادي وتفادي التقلبات الحادة، ونقل التقنية والتوسع في برامج التوازن الاقتصادي، وتحقيق التكامل الاقتصادي مع دول مجلس التعاون، وتنمية وتطوير العلاقات التجارية الخارجية للمملكة وتعظيم الاستفادة منها. كما تهدف السياسة الاقتصادية لحكومة المملكة إلى تنويع القاعدة الاقتصادية من خلال تقليل الاعتماد الأساسي السائد اليوم على قطاع تصدير الزيت الخام.

     

  • تقدم المشروع عمادة شئون المكتبات بجامعة أم القرى، وهو يحتوي على الرسائل العلمية؛ سواء ماجستير أو دكتوراه، والرسائل العلمية كملخصات التابعة للجامعات السعودية، بالإضافة إلى مجلات جامعة أم القرى، وعددها سبع مجلات علمية في مختلف التخصصات، والمخطوطات الأصلية والورقية على ميكروفيلم، ومؤلفات لمنسوبي الجامعة. ويفوق عدد صفحات المكتبة أربعة ملايين صفحة.

    للاطلاع على المكتبة.


  • إحدى مبادرات وزارة التجارة والاستثمار، بالتعاون مع شركة (ثقة) لخدمات الأعمال. والهدف الأساسي منها هو زيادة فرص نجاح المتاجر الإلكترونية، وتسهيل التواصل بين المشترين والمتاجر. وتفيد المبادرة كل المتعاملين في التجارة الإلكترونية، سواء بائعين أو مشترين، حيث يستطيع الجميع من خلالها أن يبيع أو يشتري عبر المنصات الإلكترونية ووسائل الاتصال الحديثة. والتسجيل في الخدمة مجاني، وليس هناك شروط معينة للتسجيل فيها.

    وتزيد الخدمة من موثوقية الأعمال والتجارة الإلكترونية، لأن موقعها يعتبر منصة تسويقية موثوقة من قبل المشترين. وسيحصل التاجر على أيقونة توثيق حساباته في المنصات الإلكترونية الخاصة به، كما يمكن للمشتري استعراض حسابات أصحاب المتاجر المسجلة في الخدمة، والاطلاع على جميع منصاتهم وحساباتهم في الشبكات الاجتماعية المرتبطة، وأيضاً على تقييمات وتعليقات عملائهم السابقين.

    للتسجيل في المبادرة.


  • يتيح النظام للمدارس إدخال درجات الطلاب والطالبات وتدقيقها إلكترونيًّا، ومن مختلف مناطق ومحافظات المملكة، إضافةً إلى المدارس السعودية بالخارج، ويهدف إلى تأسيس نظام معلوماتي شامل للعملية التعليمية يعتمد على أحدث ما توصلت إليه التقنية في مجال الإدارة التربوية الإلكترونية.

    ويغطي النظام جميع المدارس التي تشرف عليها الوزارة. وسيوفر النظام الكثير من الخدمات الإلكترونية لكل من: الطالب، والمعلم، وولي الأمر، ومدير المدرسة، وصانع القرار، كما سيساهم في إعداد التقارير اللازمة، وتوفير المعلومات الأساسية عن العملية التربوية عند الحاجة إليها، وبالكيفية المرغوب فيها.

    ولمزيد من التفاصيل .


  • King Abdulaziz New International Airport تتمثل رسالة المشروع في أن يصبح مطار الملك عبد العزيز الدولي محوراً عالمياً نموذجياً يعزّز النهضة الاقتصادية لمدينة جدة وللمملكة العربية السعودية ككل، ويحقق طموح الهيئة العامة للطيران المدني في تعزيز مكانة مدينة جدة كمحور عالمي. وصُمّم مخطط المشروع كي يتمّ تنفيذه على ثلاث مراحل تنتهي في عام 2035م، بحيث تصل طاقته الاستيعابية الكاملة إلى (70-80) مليون مسافر سنوياً باستخدام المدارج الثلاثة الموجودة حالياً.ويتضمن المشروع العناصر الرئيسية التالية: مجمّع صالات المسافرين التي تقام على أرض تبلغ مساحتها أكثر من 670 ألف متر مربع، وتجهيز صالات السفر بـ(46) بوابة لصعود الطائرات، تتصل بـ(94) جسراً للوصول للطائرات، بما فيها الطائرات العملاقة ذات الطابقين من طراز (إيرباص- A380)، وصالات للانتظار وفق أرفع المستويات، وفندق تابع للمطار، ومنطقة للأسواق التجارية الحديثة، وأن يصل نظام نقل الركاب الآلي بين مركز استقبال الركاب ومركز الرحلات الدولية، ومركز حديث للمواصلات يضم أحدث وسائل النقل المتنوعة، بما فيها محطة قطار متكاملة، ونظام متطور لتحميل ومناولة أمتعة المسافرين يمتد لأكثر من 60 كلم من سيور النقل المتحركة، وأحدث نظام تقني للتحكم بحركة المرور الجوي، مع برج المراقبة الملاحي بتصميمه الفني المميز، والذي يبلغ ارتفاعه 136م، ويعتبر أطول برج ملاحة جوية في العالم، وشبكات واسعة من الطرق والأنفاق ومدارج الطائرات، ومرافق ومنشآت متنوعة للدعم والمساندة، ومحطة خاصة لخزانات الوقود وشبكة إمداد الوقود، ومشتل مركزي خاص للعناية بالنباتات، وخدمة حدائق المطار الداخلية، وما حوله.

     


  • مشروع لربط معاملات خدمات العملاء والفواتير على مستوى مديريات المملكة، وربط قاعدة بيانات العملاء، وبيانات كميات الاستهلاك في أنحاء المملكة. وقد تم اختيار منتج شركة أوراكل العالمية (CC&B Customer Care & Billing)؛ لما يوفره هذا التطبيق من تحسين لكافة مراحل التعامل مع العملاء.
     

    وسيطبق المشروع على عدة مراحل على مستوى المديريات، بدايةً من مديرية المياه بمنطقة المدينة المنورة، ويليها باقي مديريات المملكة.

     


  • هو مشروع لتطبيق أنظمة تخطيط الموارد الحكومية، واختارت وزارة المياه والكهرباء أنظمة أوراكل (eBusiness Suite) للمشروع.
    وتم اختيار أربعة تطبيقات رئيسة من تطبيقات أنظمة أوراكل، وهي المعنية بالشؤون المالية والإدارية، والتي ستكون حجر الأساس لتطبيق أنظمة أخرى من أنظمة أوراكل المتعددة في المستقبل.
    ويسعى المشروع إلى الوصول لمستوى مميز في الأداء الحكومي، وتحقيق تكامل الإدارات والمديريات بمنظومة عمل موحدة وشاملة، باستخدام أفضل المواصفات والأنظمة الإلكترونية لرفع كفاءة وخدمات الوزارة.
    ويهدف المشروع إلى:
    • توحيد إجراءات و سياسات العمل.
    • نظام واحد متكامل يدمج عمل الإدارات المختلفة.
    • تحسين مستوى الأداء والكفاءة لإدارة العمليات.
    • تطبيق أفضل الممارسات العالمية وتبسيط إجراءات وسياسات العمل الحالية.
    • توفير بيئة إلكترونية تكون أداة إستراتيجية للوزارة لاستخراج البيانات التحليلية واتخاذ القرارات.
    • تطوير مهارات موظفي الوزارة تقنيا ومهنيا.
    • رفع مستوى جاهزية المديريات للتحول للقطاع الخاص.
    • تحقيق إستراتيجية الوزارة للوصول لتعاملات إلكترونية شاملة.
    • التوافق مع قرارات مجلس الوزراء للتحول للحكومة الإلكترونية.

     


  • يهدف المشروع إلى دعم المشاريع الصغيرة والمتوسطة التي تستهدف الموهبة والإبداع في جميع  مناطق المملكة؛ سعيًا إلى نشر الحراك الثقافي في مجال الموهبة والإبداع على مختلف الأشكال، من خلال دعم كافة مناطق المملكة، مع الأخذ بالاعتبار ظروف الجهة ودورها وشريحة المستهدفين عبر آلية محددة.

    ويستهدف المشروع المدارس والمؤسسات التعليمية والعلمية، والهيئات واللجان والمراكز غير الربحية، وإدارات ومراكز الموهوبين والموهوبات، والأندية والمراكز العلمية. ويفتح باب الدعم سنويًّا مع بداية العام الدراسي، وتفرز الأعمال كل أسبوعين من قبل اللجنة.

    ولمزيد من التفاصيل .


  • نصّ قرار مجلس الوزراء رقم ( ٩) وتاريخ 12/1/1421هـ على إنشاء الهيئة العليا للسياحة، على أن تضطلع بالاهتمام بالسياحة في المملكة، وتنميتها، وتطويرها، والعمل على تعزيز دور قطاع السياحة، وتذليل معوقات نموه، وذلك حتى تكون السياحة قطاعًا أساسيًّا منتجًا، وداعمًا لاقتصاد المملكة العربية السعودية.
    وتنفيذًا لقرار مجلس الوزراء، أنشئت الهيئة العليا للسياحة، وعملت على مشروع تنمية السياحة الوطنية ما بين صفر ١٤٢١هـ - شعبان ١٤٢٣هـ، بغرض إعداد خطة تنمية سياحية وطنية في السعودية.

    وتشتمل الخطة على إستراتيجية تنمية سياحية مدتها 20 سنة، مع خطة عمل خمسية مفصلة للمرحلة الأولى من مدة الخطة الرئيسة، ويطرح المشروع سياسة وإستراتيجية شاملة ومجموعة من البرامج والمبادرات الجديدة التي تهدف إلى تحقيق تنمية متكاملة ومستديمة لصناعة السياحة في السعودية.

    وللاطلاع على المزيد من التفاصيل.


  • هو نظام وآلية تطوير شامل تقوم عليه عدة قطاعات حكومية وقضائية ومالية بما فيها وزارة العدل، والمالية، والخدمة المدنية، وهيئة الخبراء، واللجنة العليا للتنظيم الإداري، وغيرهم، تقوم كلها مجتمعة كل في اختصاصه بوضع الآليات وتنفيذها لصالح هذا المشروع الذي يهدف لتطوير القضاء، وذلك من خلال الدعم المخصص للمشروع بميزانية مستقلة قدرها سبعة مليارات ريال. وسيساهم المشروع في تطوير آليات وتقنيات القضاء وديوان المظالم في شتى المجالات.

    ويتميز المشروع بالتأكيد على استقلالية القضاء والعناية به بشكل عام، وإسناد الاشراف على القضاة في الشؤون الوظيفية وأعمالهم إلى المجلس الأعلى للقضاء، كما أن فيه ميزة رفع مستوى الضمانات القضائية من خلال ايجاد "درجة استئناف"، إضافة إلى ميزة التخصيص بمعنى وجود التخصص النوعي للقضاة في نظر القضايا، مما سيعزز جانب التخصص ويريح القاضي والمراجع للمحاكم.


  • يمثل المشروع الذي أطلقه خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز آل سعود -حفظه الله- دعمًا كبيرًا لجهود وزارة التربية والتعليم وتحقيقًا لرؤيته  في أن التعليم هو الأساس لبناء اقتصاد معرفي يسهم في الوصول بالمملكة إلى مصاف  الدول المتقدمة، وتحقيق المشاركة المستقبلية  للنشء في بناء مجتمع متقدم في جميع المجالات.

    ويهدف المشروع إلى بناء معايير عالمية لمختلف جوانب العملية التعليمية وعناصرها، وتطوير نظام متكامل لتقويم التعليم وقياس مستوى الجودة، وتطوير مختلف عناصر العملية التعليمية التي تشمل تطوير المناهج التعليمية بمفهومها الشامل لتستجيب للتطورات العلمية والتقنية الحديثة، وتلبي الحاجات القيمية والمعرفية والمهنية والنفسية والبدنية والعقلية والمعيشية لدى الطالب والطالبة، وإعادة تأهيل المعلمين و المعلمات، وتهيئتهم لأداء مهامّهم التربويّة والتعليميّة بما يحقّق أهداف المناهج التعليميّة المطوّرة، وتحسين البيئة التعليمية وتأهيلها وتهيئتها لإدماج التقنية والنموذج الرقمي للمنهج؛ لتكون بيئة الفصل والمدرسة بيئة محفزة للتعلّم من أجل تحقيق مستوى أعلى من التحصيل والتدريب، وأخيرا تعزيز القدرات الذاتية والمهارية والإبداعية وتنمية المواهب والهوايات وإشباع الرغبات النفسية لدى الطلاب والطالبات، وتعميق المفاهيم والروابط الوطنيّة والاجتماعيّة من خلال الأنشطة غير الصفية بمختلف أنواعها.


  • King Abdul Aziz Public Transportation System صدرت في 2 جمادى الآخرة 1433هـ، موافقة مجلس الوزراء على تنفيذ مشروع النقل العام في مدينة الرياض "القطارات، الحافلات" بكامل مراحله، وخُصّصت لجنة عليا للإشراف على تنفيذه، ومنحت حكومة خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز آل سعود، عقودا بقيمة 22.5 مليار دولار لثلاثة ائتلافات تقودها شركات أجنبية من أكبر مصنعي ومنفذي شبكات القطارات في العالم؛ لتصميم وإنشاء أول شبكة مترو في العاصمة الرياض في مشروع عملاق سيستغرق تنفيذه خمس سنوات، ليعطي الضوء الأخضر لأكبر نقلة فعلية على الأرض في مجال المواصلات الداخلية، في تاريخ المملكة. ويهدف المشروع إلى تقليص الازدحام المروري، وتحسين النشاط الاقتصادي للعاصمة. ومن المقرر أن تبدأ الخدمة التجارية للشبكة عام 2018. وسيشمل المشروع ستة خطوط للسكك الحديدية تمتد لمسافة 176 كيلومترًا وتتضمن 87 محطة، وتعمل عليها قطارات كهربائية دون سائقين، وهو أكبر مشروع لشبكات النقل العام في العالم يجري تطويره حاليًّا. ووفق الخطة الزمنية، فإن المشروع سيستوعب 1.16 مليون راكب يوميًا مع بداية التشغيل، وترتفع طاقته الاستيعابية إلى 3.6 ملايين راكب يوميا بعد عشر سنوات. وفي مساء الأحد 20 رمضان 1434هـ (وفق تقويم أم القرى) الموافق 28 يوليو 2013م، شهدت مدينة الرياض أولى خطوات تنفيذ مشروع النقل العام بمدينة الرياض، عندما رعى صاحب السمو الملكي الأمير خالد بن بندر بن عبدالعزيز رئيس الهيئة العليا لتطوير مدينة الرياض رئيس اللجنة المشرفة على تنفيذ المشروع، حفل عرض وإطلاق مشروع القطار الكهربائي (مترو الرياض) وسط حضور كبير من وسائل الإعلام المحلية والعالمية.

     


  • موقع إلكتروني على شبكة الإنترنت يحتوى على القرآن الكريم كاملا، بجميع القراءات والتفاسير، إلى جانب إعراب القرآن. والمشروع هو محاكاة إلكترونية للمصحف الشريف، ومتوفر بسبع عشرة لغة، مع هامش لترجمة معاني القرآن الكريم لأكثر من عشرين لغة، وترجمة صوتية لثلاث لغات، وستة تفاسير، وتلاوات للقرآن الكريم بصوت الكثير من مشاهير القراء، مع إمكانية التكرار لتيسير الحفظ على الأطفال، والمكفوفين خاصة.
    ولمزيد من التفاصيل.


  • Yesser Data Center

    تم تأسيس مركز التعاملات الإلكترونية الحكومية وفقاً لأعلى المواصفات الفنية والأمنية لتشغيل الأنظمة الوسيطة والتطبيقات الإلكترونية الوطنية المشتركة، التي سوف تسهل تناقل وتكامل البيانات بين الأجهزة الحكومية مما يساعد بإذن الله في تبسيط تقديم الخدمات الإلكترونية الحكومية. وهذا المركز هو أحد مشاريع البنية التحتية التي يشرف عليها برنامج التعاملات الإلكترونية الحكومية "يسِّر"، وأحد المشاريع الرئيسية التي يعتمد عليها البرنامج كحلقة وصل بين مراكز الحاسب الآلي في الجهات الحكومية المختلفة، حيث سترتبط الجهات الحكومية بهذا المركز تدريجياً وفق الخطة التنفيذية للبرنامج.

    المزيد

     


  • King Abdullah Financial Center أعلن خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبد العزيز آل سعود -رحمه الله- عن إنشاء المركز يوم الثلاثاء 11/4/1427هـ ليكون هو المركز الأول من نوعه في منطقة الشرق الأوسط من ناحية الحجم والتنظيم، ومن حيث المواصفات التقنية والتجهيز، ليضاهي أكبر المراكز العالمية المماثلة. ويقام المركز على مساحة 1,6 مليون متر مربع، وتم البدء في أعمال بنائه أوائل عام 2007م، ويتم إنجازه على عدة مراحل سنوية يؤمل بانتهائها أن تعزز المملكة –عاصمة العالم النفطية- من موقعها كعاصمة مالية للشرق الأوسط. ويوفر المركز بيئة عمل على أحدث المقاييس العالمية.

     


  • NationalContactCenterlogo

    جاء تأسيس مركز الاتصال الوطني للتعاملات الإلكترونية الحكومية (آمر) بعد إقراره من قبل اللجنة الإشرافية العليا لبرنامج التعاملات الإلكترونية الحكومية  "يسِّر"  ليصبح مركز اتصال ودعم موحداً للجهات الحكومية عبر عدد من القنوات المختلفة، ليعمل وفق أفضل المواصفات الفنية والأمنية وليساهم في تحقيق الأهداف الإستراتيجية للتعاملات الإلكترونية الحكومية بالمملكة.
    ويقدم هذا المركز خدمة الرد على استفسارات الجمهور والمستفيدين من التعاملات الإلكترونية الحكومية وتقديم الدعم وتوفير المعلومات فيما يتعلق بالخدمات والتعاملات الإلكترونية المقدمة من الجهات الحكومية للمستفيدين. ويخدم المركز جميع المستفيدين الذين يستخدمون الخدمات الإلكترونية الحكومية، ويعتمد على مختلف قنوات الاتصال للتواصل مع المستفيدين ومن ذلك: (الهاتف، البريد الإلكتروني، الموقع الإلكتروني، الرسائل النصية SMS بالإضافة إلى الفاكس والشبكات الاجتماعية، وغيرها من وسائل التواصل الفعالة مع المجتمع)؛ وذلك من أجل سرعة تقديم الاستشارات والمساعدة وتقديم الدعم الفني للمستفيدين والتواصل معهم بأكثر من طريقة.

    المزيد

     


  • Jazan Economic City تشرف الهيئة العامة للاستثمار على إنشاءات مدينة جازان الاقتصادية التي تقع في موقع إستراتيجي بمحاذاة البحر الأحمر على بعد 60 كم شمال مدينة جازان، ويتوقع أن تستقطب المدينة أكثر من مائة مليون ريال سعودي من الاستثمارات الخاصة من العديد من القطاعات مما سيسهم في توفير 500 ألف فرصة عمل مباشرة وغير مباشرة. وتركز المدينة على الصناعات الثقيلة ذات الاستخدام الكثيف للطاقة، كما توفر بتكامل مرافقها كافة الاحتياجات اللازمة لإقامة الصناعات الثانوية المختلفة، وخاصة في مجال الصناعات المساندة الزراعية منها والسمكية. وتعتزم المدينة إنشاء مركز إقليمي لتوزيع خام وحبيبات الحديد لمنطقة الشرق الأوسط. وتتكون المدينة من عناصر متكاملة مع بعضها، ومنها: الميناء، ومنطقة الصناعات، ومركز الخدمات اللوجستية، ومحطة الطاقة والتحلية والتبريد، والمنطقة السكنية، وجزيرة مركز الأعمال، و المركز الحضاري، والكورنيش، وحي الواجهة البحرية، ومنطقة الخدمات البحرية والمنطقة التعليمية.

     


  • أصدر خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز آل سعود -رحمه الله- أمرًا ملكيًّا رقم أ/35 بتاريخ 3/5/1431هـ بإنشائها، وهي هيئة علمية متخصصة تعنى بوضع وتنفيذ السياسة الوطنية للطاقة الذرية والمتجددة، وهي ملحقة إداريًّا برئيس مجلس الوزراء، ومقرها الرئيس مدينة الرياض. وتهدف المدينة وفقا لنظامها إلى المساهمة في التنمية المستدامة في المملكة، وذلك باستخدام العلوم والبحوث والصناعات ذات الصلة بالطاقة الذرية والمتجددة في الأغراض السلمية، وبما يؤدي إلى رفع مستوى المعيشة وتحسين نوعية الحياة في المملكة، وتقوم المدينة بدعم ورعاية نشاطات البحث والتطوير العلمي وتوطين التقنية في مجالات اختصاصاتها، وتحديد وتنسيق نشاطات مؤسسات ومراكز البحوث العلمية في المملكة في هذا المجال، وتنظيم المؤتمرات المحلية والمشاركة في المؤتمرات الدولية وتحديد الأولويات والسياسات الوطنية في مجال الطاقة الذرية والمتجددة؛ من أجل بناء قاعدة علمية تقنية في مجال توليد الطاقة والمياه المحلاة وفي المجالات الطبية والصناعية والزراعية والتعدينية، والعمل على تطوير الكفاءات العلمية الوطنية في مجالات اختصاصاتها، وتشتمل هذه المدينة على متطلبات البحث العلمي كالمختبرات ووسائل الاتصالات ومصادر المعلومات، وعلى جميع المرافق اللازمة للعاملين في المدينة.  


  • King Abdullah Sports City يقع المشروع في شمال شرق محافظة جدة، وقد صدر الأمر الملكي بإنشاء المدينة في عام 2009م، ويُتوقّع الانتهاء منها مطلع عام 2014م، وتشتمل على مرافق رياضية فريدة من نوعها تساهم في رفع مستوى الرياضيين؛ لتكون محفّزًا في تطوير مستوى الرياضة والرياضيين في المملكة، وتُعدّ نقلة نوعية للرياضة في السعودية، وتتضمن الكثير من المشاريع المصاحبة من قاعات وملاعب تدريبية وبتقنية حديثة. وقد صُمّم ملعب المدينة على مساحة 3 ملايين متر مربع، وبتصميم مميز وجمالي يستوعب 60 ألف متفرج؛ وسيستضيف بطولات ومحافل رياضية محلية وإقليمية ودولية، وحسب مواصفات الاتحاد الدولي لكرة القدم الفيفا. ويشتمل الملعب على كل من: مشاريع تجارية، وشاشات داخلية بتقنية HD، واستديوهات تلفزيونية مطلة على الملعب، وفروع لأكبر المطاعم العالمية والمحلية، وملعب أولمبي مستقل خاص لألعاب القوى، وصالات رياضية مغلقة تتسع لـ10 آلاف متفرج، وملاعب خارجية تدريبية، وقاعات للحفلات الرياضية وللمؤتمرات، ومسجد جامع كبير، وأكاديميات رياضية، إضافة إلى ساحة مواقف للسيارات بسعة 8 آلاف سيارة. ويجري العمل في مشروع المدينة بشكل متواصل على مدار اليوم، ويشدد القائمون عليه على إتقانه بشكل دقيق وسريع.

     


  • King Abdullah Economic City أكبر المشاريع العمرانية التي تشهدها المملكة، وتم تصميمها بأحدث المفاهيم العمرانية لتكون واحدة من أهم المدن على مستوى العالم، وسوف تحتضن المدينة ما يقارب مليوني نسمة موفرة لهم مستوى معيشيًّا راقيًا. وستستغرق مراحل إكمال المدينة 20 سنة تبدأ من عام 2006 حتى تاريخ الإكمال المتوقع في عام 2025. وتجري حاليا أعمال المرحلة الأولى لتطوير المدينة التي تمتد لمدة 5 سنوات تبدأ من 2006 حتى 2011. ويتوقع بنهاية المشروع أن تضم المدينة ميناء بحريا, ومنطقة صناعية, وحي الأعمال المركزي, ومنطقة المنتجعات والمرافق, والأحياء السكنية, ومنطقة المؤسسات العلمية والبحثية.
    الموقع الإلكتروني للمدينة.

     


  • Economic Knowledge City قامت الهيئة العامة للاستثمار بالتنسيق مع مجموعة من الشركات الوطنية الكبرى، لتأسيس كيان استثماري بغرض تطوير أرض مؤسسة الملك عبد الله بن عبد العزيز لوالديه للإسكان التنموي الواقعة شرق المدينة المنورة، لتكون معلمًا حضاريًّا لخدمة سكان وزوار المدينة المنورة، وصرحًا وطنيًّا وعالميًّا للتنمية الاقتصادية المبنية على الصناعات المعرفية. وتهدف المدينة إلى تأسيس قاعدة للتنمية الاقتصادية المبنية على الصناعات المعرفية، ودعم مجال السياحة والتسويق في المدينة عبر متحف السيرة ومنطقة السوق ومنشآت سياحية متكاملة بمستوى عالمي، وتأسيس منطقة تجارية ذات بنية تحتية عصرية وتخفيف الضغط على المنطقة المركزية، وتطوير منطقة سكن مميزة للراغبين في العمل والاستثمار والإقامة بجوار مسجد الرسول عليه الصلاة والسلام. ويتوقع أن تجذب المدينة استثمارات تقدر بـ 30 مليار ريال، كما ستوفر 20000 فرصة عمل جديدة.
    الموقع الإلكتروني للمدينة.

     


  • Abdulaziz Bin Musa'ed Economic City بتاريخ 13 يونيو عام 2006م افتتح خادم الحرمين الشريفين مدينة الأمير عبد العزيز بن مساعد الاقتصادية في منطقة حائل بشمال المملكة، وتبلغ مساحتها 156 مليون متر مربع، وتقدر تكلفة المشروع بحوالي 30 مليار ريال سعودي، وسيوفر المشروع ما يقارب 30ألف فرصة عمل للشباب السعوديين في حائل، مما سيضاعف الناتج المحلي. وهي تعتبر صرحًا اقتصاديًّا هامًّا عند اكتمالها، حيث يعدّ مكانها المميز موقعًا إستراتيجيًّا هامًّا، مما سيؤهل المدينة لتكون مركزًا إقليميًّا متكامل المنظومة في قطاع النقل واللوجستيات، وسوف تحتوي المدينة على مطار دولي وسكة حديدية، وميناء بري.  

     


  • أصدرت هيئة الخبراء "مجموعة الأنظمة السعودية"؛ إيمانا منها بضرورة توافر الأنظمة بين أيدي الباحثين والمتهمين بالدراسات القانونية في داخل المملكة وخارجها، لاسيما أن الحاجة ماسة إلى مثله في الوسط النظامي والقانوني بوجه عام، والإدارات القانونية في الأجهزة والمؤسسات الحكومية بوجه خاص، فكونت لجنة تنظيمية وفريق عمل فني في عام 1422هـ، وهيأت الإمكانات لتنفيذ الفكرة، وأُنجز الإصدار الأول من "مجموعة الأنظمة السعودية"، وبعد مرور بضع سنوات طرأت على تلك الأنظمة تعديلات عديدة، واستحدثت أنظمة أخرى؛ مما دعا للعمل على إخراج نسخة جديدة منها، فكان هذا الإصدار (الثاني - 1430هـ).

    وتتكون المجموعة من 19 بابا، وكل باب يختص بمجال معين، ويضم الباب الواحد مجموعة من الأنظمة المتقاربة في مجالها. وتحوي المجموعة الأنظمة التي صدرت بمراسيم وأوامر ملكية، وبعض التنظيمات واللوائح والقواعد العامة المهمة التي صدرت بقرارت من مجلس الوزراء، إضافة إلى اشتمالها على بعض الأنظمة المطبقة حاليا رغم أن مشروعاتها الجديدة في طور الصدور.

    للاطلاع على التفاصيل .


  • Communications and Information Technology Complex تنفذ المؤسسة العامة للتقاعد في مدينة الرياض، ويشتمل على مجموعة من البنى التحتية المتطورة لإنشاء تجمعات تقنية صناعات حديثة ذات أبعاد إستراتيجية لتطوير قطاع التقنية والمعلومات في المملكة، وسيخصص المجمع للأعمال التقنية وأنشطة التجميع والتصنيع لنماذج أولية عالية التقنية، وخدمات مساندة فنية كمصانع المواد المستعملة في أنشطة البحث والتطوير والخدمات التجارية كالفنادق والمطاعم والبنوك. ويتوقع أن يبلغ مجموع مساحات البناء في هذا المشروع مليون متر مربع، وسيتم إنشاء المجمع بأكمله بتمويل من المؤسسة العامة للتقاعد، وسيشمل مقرات أعمال ومراكز بحث وتطوير وإنتاج لكبريات شركات الاتصالات وتقنية المعلومات المحلية والعالمية، إضافة إلى إتاحة الفرصة أمام القطاع الخاص والمحلي والأجنبي للاستثمار في المجمع والاستفادة من الميزات والتجهيزات العديدة التي سيوفرها للمستثمرين على المستوى المحلي والإقليمي والعالمي.

     


  • تأتي مبادرة محاضرات نشر الثقافة والمعرفة الرقمية كأحد أهداف الخطة الوطنية للاتصالات وتقنية المعلومات المحققة لجهود وتوجهات وزارة الاتصالات وتقنية المعلومات للمشاركة في تمكين شرائح المجتمع في جميع أنحاء البلاد من التعامل مع الاتصالات وتقنية المعلومات بفاعلية ويسر؛ لردم الفجوة الرقمية، ورفع الوعي بأهمية الاتصالات وتقنية المعلومات لدى جميع الأفراد والمؤسسات الصغيرة والمتوسطة.
     

    وتهدف المبادرة إلى تعزيز أهمية استخدام الاتصالات وتقنية المعلومات لدى أفراد المجتمع بمختلف فئاتهم ومستوياتهم التعليمية مع التركيز على فئة الشباب، ورفع الوعي في هذا المجال، والفئات المستهدفة من المبادرة هم: طلاب وطالبات المدارس (الصفوف 4-6 الابتدائي، المتوسطة، والثانوية)، وطلاب وطالبات الكليات والجامعات، والعموم (مرتادو المهرجانات المحلية، والمعارض المتنوعة، والندوات والمؤتمرات، ومرتادو الأندية الرياضية).
     

     


  • تأتي مبادرة قوافل التدريب الإلكتروني كمشاركة من وزارة الاتصالات وتقنية المعلومات ضمن المبادرات الأخرى التي يقوم بها القطاع الحكومي والخاص في تمكين شرائح المجتمع في جميع أنحاء البلاد من التعامل مع الاتصالات وتقنية المعلومات بفاعلية ويسر لردم الفجوة الرقمية ورفع الوعي بأهمية الاتصالات وتقنية المعلومات لدى جميع الأفراد، وذلك بالتركيز على سكان المناطق الريفية ومحدودة الدخل، وتوفير التدريب الأساسي والمجاني على استخدام الاتصالات وتقنية المعلومات للأفراد والمؤسسات الصغيرة والمتوسطة في جميع المناطق. وهي تهدف المبادرة إلى محو أمية الحاسب والإنترنت من خلال التعريف بأهمية الاتصالات وتقنية المعلومات واستخداماتهما في المجتمع للفئات المستهدفة، وتدريب الفئات المستهدفة لإكسابهم المهارات الأساسية المتعلقة باستخدام الحاسب الآلي والإنترنت، مع توفير البيئة التدريبية المناسبة.
     

    وتستهدف المبادرة طلاب صفوف المرحلة الابتدائية والمتوسطة في التعليم العام، وساكني المدن والمناطق الريفية والقرى ممن لم تتسن لهم الفرصة لاكتساب مهارات استخدام الحاسب الآلي والإنترنت. ويتم التدريب عن طريق فصل تدريبي متحرك مع التجهيزات اللازمة من مواد تدريبية ومدرب وسائق تتنقل بين المدن والقرى ضمن آلية تحرك تحددها الوزارة وتبقى في كل مكان أسبوعًا واحدًا، ويتم تقديم برامج تدريبية في استخدام الحاسب والإنترنت بواقع عشر ساعات تدريبية لكل مجموعة من المتدربين خلال الأسبوع.


  • أطلق صندوق تنمية الموارد البشرية "هدف" مبادرة القناة الخامسة "طاقات إكسبرس" من قنوات التوظيف، بمشاركة شركات ومكاتب التوظيف الأهلية، بهدف تشجيع التفاعل المشترك بين الشركات والمكاتب المشاركة تحت سقف واحد؛ لتوفير أجواء صحية تفضي لاتحادات وشراكات مثمرة.
    ويأتي إطلاق المبادرة في إطار حرص الصندوق على إقامة شراكات إستراتيجية مع الكثير من الجهات في القطاعين العام والخاص في السعودية تستهدف دعم وتطوير القوى العاملة الوطنية، وتوظيفها في القطاع الخاص، وكذلك سعيه إلى أن يكون أحد الآليات الفاعلة للمساهمة في توفير الكوادر السعودية المؤهلة علميا وتدريبيا؛ لتأدية دورها المنتظر في القطاع الخاص، لينعكس ذلك إيجابا على الاقتصاد الوطني.

  • جاءت المبادرة في وقت يتطلع فيه العالم إلى جهود دولية للإنقاذ من الأخطار التي تتهدّد استقرار المجتمعات الإنسانية جراء استفحال ظاهرة الكراهية والعنصرية والعداء، وتفاقم حالة الاضطراب في العلاقات الدولية، نتيجةً لاتساع مساحات بؤر التوتّر في كثير من المناطق، وهي ذات إشعاع عالمي، وتمثل خير تمثيل رؤيةَ العالم الإسلامي لقضايا الحوار التي باتت تطرح نفسها في المحافل الدولية.
    وتبلورت المبادرة ومرت بمراحل ثلاث تتمثل في ثلاثة مؤتمرات أولها المؤتمر الإسلامي العالمي للحوار بين أتباع الأديان المنعقد في مكة المكرمة في شهر يونيو سنة 2008م، وثانيها المؤتمر العالمي للحوار المنعقد في مدريد في شهر يوليو سنة 2008م، وثالثها الاجتماع رفيع المستوى للحوار بين أتباع الأديان والثقافات والحضارات المنعقد في مقر الأمم المتحدة في نيويورك خلال شهر نوفمبر سنة 2008م وأفضت هذه المراحل إلى التفكير في إيجاد صيغة عملية لتنفيذ المبادرة.
    وجاء إنشاء "مركز الملك عبداللَّه بن عبدالعزيز العالمي لحوار أتباع الأديان والثقافات" في شهر أكتوبر 2011م تجسيداً لهذه الصيغة، وتعبيراً عن الإرادة الدولية الخيّرة الهادفة إلى الاستفادة القصوى من المبادرة؛ مما يجعلها وسيلة لتعميم الحوار الحقيقي على شتّى المستويات بين المنتمين إلى الثقافات والحضارات الإنسانية ذات التنوّع الخلاق.
    ومن أجل التأكيد على تفعيل هذه المبادرة على نطاق دولي واسع، والتشجيع على البحث العلمي في قضايا الحوار، وعلى الجهود المتميّزة التي تبذل في هذا المجال؛ فقد أُعلن عن تأسيس "جائزة الملك عبداللَّه بن عبدالعزيز العالمية للحوار الحضاري"، وأنشئ في اليونسكو "برنامج عبداللَّه بن عبدالعزيز العالمي لثقافة الحوار والسلام"؛ مما يعدُّ توسيعاً لمجال هذه المبادرة الرائدة، وترسيخاً للقواعد التي قامت عليها، وتعزيزًا للأهداف الإنسانية النبيلة التي تسعى إلى تحقيقها إسهاماً من السعودية في إقرار السلام العالمي، وفي إشاعة قيم التسامح والوئام، ونشر ثقافة الحوار والسلام.

     

    روابط ذات علاقة:

    مركز الملك عبد الله العالمي للحوار بين أتباع الأديان والثقافات
    المملكة العربية السعودية توافق على المرحلة الثانية من "برنامج عبد الله بن عبد العزيز العالمي لثقافة السلام والحوار"

     


  • يعمل برنامج التعاملات الإلكترونية الحكومية (يسّر) على مساندة التغيير المصاحب لتطبيق مشاريع التعاملات الإلكترونية الحكومية، التي تتطلب تفعيل أساليب ومنهجيات تقنية كأدوات تمكن المعنيين في الجهات الحكومية من تطبيق الإجراءات الجديدة، وما يشمل ذلك من الحاجة إلى تطوير الموارد البشرية في الجهات الحكومية لمواكبة ذلك التغيير، إضافة إلى تغيير الثقافات السائدة وبناء مجتمع معلوماتي. ونظراً لأهمية برامج بناء قدرات ومهارات الموظفين في القطاع الحكومي فيما يخص تطبيقات التعاملات الإلكترونية الحكومية، وبما يهيئ لتقبل وتأقلم ودعم التغييرات الجديدة، ويضمن الحفاظ على مستوى عالٍ من الإنتاجية وتحمل المسؤولية والاستمرارية في تحسين الأداء، أطلق (يسّر) مبادرة بناء القدرات وتنمية المهارات للتعاملات الإلكترونية في القطاع الحكومي الرامية إلى نشر الثقافة المعلوماتية وسد الفجوة الرقمية المتعلقة باستخدام الحاسب الآلي على المستوى الأساسي للتعامل مع برامج الخدمات الإلكترونية وإدارة وتنفيذ مشاريع الخدمات الإلكترونية الحكومية بدرجة عالية من الاحترافية و المهارة.

    المزيد

     


  • تتولى مدينة الملك عبد العزيز للعلوم والتقنية الإشراف على تنفيذ مبادرة الملك عبدالله للمحتوى العربي بالتنسيق مع الجهات ذات العلاقة داخل المملكة وخارجها للنهوض بالمحتوى العربي كمًّا وكيفًا؛ سواء من حيث المحتوى اللغوي أو الأدوات المعينة له.

    وتتبلور رؤية المبادرة في تعزيز المحتوى العربي الرقمي إنتاجًا واستخدامًا؛ لدعم التنمية، والتحول إلى المجتمع المعرفي، والحفاظ على الهوية العربية والإسلامية. وهي تهدف إلى تسخير المحتوى الرقمي لدعم التنمية والتحول إلى مجتمع معرفي، وضمان حصول جميع شرائح المجتمع على المعلومات والفرص الإلكترونية، ولحفاظ على الهوية العربية والإسلامية للمجتمع وتعزيز المخزون الثقافي والحضاري الرقمي، والتمكين من إنتاج محتوى إلكتروني عربي ثري لخدمة المجتمعات العربية والإسلامية.

    للاطلاع على المبادرة


  • تهدف إلى التصدي لمشكلة الأزمة الغذائية، باتخاذ إجراءات مناسبة، وتأمين العيش الرغيد للوطن، وتحقيق الأمن الغذائي. وتقوم على إيجاد مخزون إستراتيجي آمن من السلع الأساسية مثل: الأرز والقمح والشعير والذرة وفول الصويا والثروة الحيوانية، بما يحقق الأمن الغذائي للسعودية، ويحول دون نشوء أزمات غذائية مستقبلية، بالإضافة إلى الحفاظ على استقرار أسعار المواد الغذائية بصفة مستدامة.
     

    وقد تبنت الحكومة عددًا من القرارات والإجراءات بهدف التصدي لمشكلة الغذاء، وتحقيق الأمن الغذائي من خلال المبادرة.
     

    ولمزيد من التفاصيل .


  • أطلقتها وزارة الاتصالات وتقنية المعلومات للتعريف بدور تقنية المعلومات والاتصالات في حياة المجتمعات المعاصرة، والتعرف على أسس التغطيات الإعلامية لقضايا الاتصالات وتقنية المعلومات، وإبراز دور تقنية المعلومات والاتصالات في قطاع الإعلام.
     

    وتستهدف المبادرة محرري صفحات الاتصالات وتقنية المعلومات في الصحف المحلية، ومحررين مختارين من المجلات المتخصصة في مجالات الاتصالات وتقنية المعلومات.

    ولمزيد من التفاصيل .


  • اهتمت المملكة العربية السعودية باستخدام البرمجيات الحرة مفتوحة المصدر (البرمجيات الحرة)، وقد عرّفتها الخطة الوطنية للاتصالات وتقنية المعلومات بالمملكة العربية السعودية بأنها "برمجيات يمكن الاطلاع على مكوناتها وتعديلها بكل حرية، ولا تعود ملكيتها إلى جهة معينة".
    ونصت الخطة ضمن هدفها العام الثالث على "تنمية صناعة الاتصالات وتقنية المعلومات، والتركيز على مجالات إستراتيجية، وتشجيع تأسيس أعمال حرة"، وجاء من ضمن السياسات التنفيذية لتحقيق هذا الهدف: دعم جهود توطين الاتصالات وتقنية المعلومات، والتي انبثق عنها مشروع "دعم صناعات البرمجيات مفتوحة المصدر".
    وعرّفت الخطة المشروع بأنه يسعى إلى "تشجيع قيام صناعة برمجية محلية تعتمد على البرامج الحرة لتسد احتياجاتها البرمجية، وإيجاد سوق عمل متطورة لتحقيق أرباح من خلال بيع الخدمات والدعم الفني، وتوفير المبالغ المالية من خلال تقليل الاعتماد على تراخيص البرامج التجارية. ويهدف هذا المشروع إلى دعم تبني التطبيقات مفتوحة المصدر، ودعم الجهود البحثية والتطويرية في هذا المجال".
    وتولّت تنفيذ المشروع مدينة الملك عبدالعزيز للعلوم والتقنية، والتي أنشأت البرنامج الوطني لتقنيات البرمجيات الحرة ومفتوحة المصدر (متاح)، ويعمل على تشجيع وتعزيز استخدام البرمجيات الحرة ومفتوحة المصدر من خلال إقامة شراكات مع أطراف عدة في القطاعين العام والخاص بغية تحقيق أهداف البرنامج. ويقوم البرنامج بتوفير وتسهيل أوجه النشاط المتنوعة والمتعلقة  بالبرمجيات الحرة/ مفتوحة المصدر، مثل: تطوير ودعم البرمجيات، وبناء الموارد مفتوحة المصدر، وإنشاء مكتبة رقمية للبرمجيات مفتوحة المصدر، ودعم البحث في مجال البرمجيات مفتوحة المصدر.
    ونظراً للأهمية الكبيرة لهذا الموضوع، تم إدراج مبادرة استكشاف واستخدام مصادر البرمجيات المفتوحة ضمن الخطة التنفيذية الثانية للتعاملات الإلكترونية الحكومية في المملكة العربية السعودية، ويشرف على تنفيذها برنامج التعاملات الإلكترونية الحكومية (يسر). 

    ولمزيد من التفاصيل.


  • The Government Service Bus

    تمثل قناة التكامل الحكومية (تكامل GSB) أحد الأعمدة الرئيسية لمشاريع البنية التحتية الوطنية التي يتولى تنفيذها وإدارتها برنامج (يسِّر). وبعد دخول القناة مرحلتها الإنتاجية بوصفها كياناً يشتمل على أنظمة وسيطة تحتوي على بنية متكاملة من الأجهزة والبرامج، وتهدف إلى تفعيل تبادل البيانات الحكومية المشتركة بين الجهات المخولة لاستخدام تلك البيانات لتقديم خدماتها الحكومية إلكترونيـًّا بشكل دقيق وسريع وآمن؛ فقد استمرّ العمل على تنفيذ التكامل وما يستلزمه ذلك من بناء وصيانة وإدارة للقناة وإدارة لعمليات ارتباط الجهات الحكومية بها. وهناك شكلان للارتباط بالقناة أحدهما يتمثل في ارتباط الجهة بالقناة كجهة مزودة للخدمات والبيانات التي يتم تقديمها عبر القناة لتستفيد منها جهات أخرى، كما يمكن لكل الجهات أيضاً أن ترتبط بالقناة كجهة مستفيدة مما يتم تقديمه عبر القناة من خدمات وبيانات .

    المزيد

     


  • Digital Certification

    يقدم المركز الوطني للتصديق الرقمي منظومة متكاملة لإدارة البنية التحتية للمفاتيح العامة (Public Key Infrastructure-PKI)، والتي هي عبارة عن منظومة أمنية متكاملة لإدارة المفاتيح الرقمية المستخدمة في الحفاظ على سرية المعلومات والتثبت من هوية المتعاملين، إلى جانب الحفاظ على سلامة البيانات من العبث والتغيير، والقيام بإجراء التوقيعات الرقمية. وهذه الخصائص تقوم عليها كافة الأعمال الإلكترونية كالحكومة الإلكترونية والتجارة الالكترونية، وغيرها من التطبيقات الإلكترونية الشبكية. وتمكّن هذه البنية الأمنية المتعاملين عن طريق شبكة الإنترنت بمختلف فئاتهم من إجراء الأعمال والعمليات الإلكترونية بأمن وموثوقية وسلامة تامة.

    المزيد

     


  • YEFI

    هو إطار موحد لتطبيق التعاملات الإلكترونية الحكومية، يشمل مواصفات وسياسات مشتركة بين الجهات الحكومية، لتمكين ترابط الجهات إلكترونيا، وتسهيل تنفيذ التعاملات وتبادل البيانات فيما بينها.

    المزيد

     


  • تمثل خطة التنمية الثامنة مرحلة جديدة في مسيرة التخطيط التنموي الممتدة عبر أكثر من ثلاثة عقود خلت، وتعد الحلقة الأولى في منظومة مسار إستراتيجي للاقتصاد الوطني يمتد لعشرين عامًا قادمة ويتضمن أربع خطط خمسية متتابعة، وهو ما يشكل في حد ذاته تطويرًا لمنهجية التخطيط الإستراتيجي بالمملكة، حيث كان الرباط الإستراتيجي بين الخطط السابقة يتمثل في مجموعة الأهداف العامة بعيدة المدى التي حددت التوجهات التنموية للدولة، وكانت المنطلق لتحديد أولويات كل خطة ومجالات التركيز فيها، استنادًا إلى معطيات المرحلة التنموية لكل خطة وظروفها الخاصة.
    وحرصت خطة التنمية الثامنة على تعريف الأهداف بدقة وتحديدها كميًّا (ما أمكن ذلك)، وتحديد الأجل الزمني لتحقيقها، والجهة المنوط بها ذلك، وكذا الأمر بالنسبة للسياسات، حيث توخت الخطة إحكام العلاقة بين السياسة والهدف الذي تسعى لتحقيقه، والقضية التي ترمي لمعالجتها.

  • وافق مجلس الوزراء على خطة التنمية التاسعة للفترة من 2010 حتى 2014 بميزانية إجمالية تبلغ 1.4 تريليون ريال، ويأتي تنفيذها في مرحلة مهمة وفارقة في تاريخ المملكة التنموي، فبعد المنجزات المرموقة والنقلة النوعية التي حققتها المملكة في جميع المجالات منذ بداية عهدها بالخطط الخمسية قبل نحو أربعة عقود، تأتي الخطة الخمسية التاسعة في مرحلة تحتم إسراع الخطى في مسيرة التطوير والتنمية، فما يشهده العالم في الوقت الراهن من حراك تنموي وتطويري متسارع يستدعي بالضرورة تعزيز جهود المملكة وتسريعها في مسيرتها التنموية والتطويرية.

    وقد انعكس تصميم الدولة على تحقيق ذلك في برنامج الإنفاق التنموي للخطة. وتشكل خطة التنمية التاسعة استمرارًا للنهج التنموي، الذي حرصت المملكة على اتباعه، والذي يمزج بين التخطيط التوجيهي للنشاط الحكومي، والتخطيط التأشيري لنشاط القطاع الخاص في إطار المسارات التنموية والرؤية المستقبلية التي يحددها التخطيط الإستراتيجي على المدى البعيد.

    للاطلاع على الخطة


  • تعد ضمن أكبر ثلاث حدائق نباتية مغطاة في العالم، ويتكون المشروع البالغة مساحته 2 مليون متر مربع من مجموعة من الحدائق العالمية بتصاميم فريدة ذات صبغة علمية وثقافية وبيئية خاصة، وكذلك حدائق مائية وثلجية وصحراوية وحدائق أسماك وشلالات وحدائق أطفال وطيور وفراشات وزواحف وزهور، وعناصر خدمية متكاملة كالأسواق والمسارح والجلسات والمقاهي والملاعب وغيرها من الخدمات. وتشتمل الحدائق على: الحديقة النباتية، والمتحف النباتي، وبنك البذور، وبنك الجينات، والحدائق العلمية، والحديقة الدولية، والحدائق المائية، وممشى الوادي، وأبراج المشاهدة، وساحة الاحتفالات، وأماكن الجلوس والتنزه. وينتظر أن يعزز هذا المشروع الحركة السياحية بشكل كبير، وأن يكون واجهة للمشاريع السياحية في الرياض والمملكة على وجه العموم. ويمثل هذا المشروع الضخم نقلة كبيرة جدًّا في مفهوم السياحة والترفيه في المملكة، وسيجذب العديد من سكان المملكة والدول المجاورة.  

     


  • حاضنة "بادر" لتقنية المعلومات والاتصالات مشروع وطني أسسته مدينة الملك عبدالعزيز للعلوم والتقنية بهدف المساعدة في إنشاء اقتصاد يعتمد على التقنية والتسريع في عملية الانتقال والتحول إلى اقتصاد تقني، وهي تعد أول مشروع من مشروعات حاضنات التقنية، وسيتبعه مشروع أكبر هو "برنامج بادر لحاضنات التقنية".
     

    وتعمل حاضنة "بادر" لتقنية المعلومات والاتصالات مع شركائها الإستراتيجيين لرفع مستوى ووعي ثقافة ريادة الأعمال في المنطقة، وهو الأمر الأساسي لدعم الإبداع الوطني في المستقبل.

     


  • King Abdullah University for Science and Technology

    افتتحها خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز آل سعود -رحمه الله- يوم الأربعاء 23 سبتمبر 2009م لتكون جامعة عالمية للأبحاث على مستوى الدراسات العليا تكرس جهودها للعمل على انطلاق عصر جديد من الإنجاز العلمي في المملكة، ويعود أيضًا بالنفع على المنطقة والعالم. ويدعم الجامعة وقف يبلغ عدة بلايين من الدولارات، ويحكمها مجلس أمناء مستقل دائم، وتعتمد الجدارة أساسا لعملها وترحب بالرجال والنساء من جميع أنحاء العالم. وتسعى الجامعة إلى تنفيذ خطة أبحاثها من خلال محاور أبحاث إستراتيجية تركز على مجالات العلوم والتقنية التي تهم المملكة والمنطقة والعالم، وهي: الموارد والطاقة والبيئة، والعلوم الحيوية والهندسة الحيوية، وعلم وهندسة المواد، والرياضيات التطبيقية والعلوم الحاسوبية. وأسست الجامعة مراكز بحوث متعددة التخصصات لدعم هذه المحاور، وهي تمنح درجات علمية في 11 مجالا دراسيًّا. ويشغل حرم الجامعة الرئيسي مساحة تبلغ أكثر من 36 مليون متر مربع في ثُول التي تقع على ساحل البحر الأحمر على بعد نحو 80 كيلومترًا شمال مدينة جدة.

    الموقع الإلكتروني للجامعة.  

     


  • منظومة متكاملة لعدد من الخدمات الجديدة والمقدمة من قبل السوق المالية السعودية (تداول) بالتعاون مع الأشخاص المرخص لهم (شركات الوساطة). وتضم (تداولاتي( مجموعة من الخدمات المالية الجديدة التي تهدف لتلبية الاحتياجات المختلفة للمستثمرين والشركات المساهمة.
    وتهدف منظومة الخدمات هذه إلى توفير قيمة مضافة لجميع أطراف العملية الاستثمارية والسوق المالية السعودية ككل، وذلك من خلال:
    •توعية المستثمرين بحقوقهم الاستثمارية وزيادة مستوى الثقة والشفافية لديهم في كل ما يتعلق بأصولهم المالية.
    •تفعيل دور المستثمرين بشكل عام وذلك من خلال تمكينهم من التصويت في الجمعيات، الاطلاع على استحقاقات الأرباح، تزويدهم برسائل تذكيرية وإشعارات دورية عن أهم الأحداث ذات العلاقة، وغير ذلك من المزايا.
    •المساهمة في سد الفجوة بين الشركات المدرجة ومساهميها عن طريق تطوير آلية التواصل فيما بينهم.
    •إتاحة مجموعة واسعة ومتنوعة من التقارير بطريقة سهلة وآمنة من خلال المصدر الأساسي لمعلومات الأوراق المالية (مركز إيداع الأوراق المالية).
    •توفير آلية مستمرة للتحقق من البيانات المحفوظة لدى تداول وتحديثها.
    وستساهم هذه الأهداف مجتمعة في نهاية المطاف في تعزيز كفاءة السوق المالية السعودية بصورة عامة من خلال تشجيع وترسيخ مفاهيم الشفافية في السوق وزيادة الوعي بين المستثمرين.

  • أولت حكومة المملكة العربية السعودية قطاع التعليم عناية خاصة، وحرصًا من خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز آل سعود على التنمية المستدامة للموارد البشرية في المملكة؛ أطلق -حفظه الله- مبادرته باستحداث برنامج خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز للابتعاث الخارجي، وأصدر أمره الكريم ذا الرقم 5387/م ب بتاريخ 17/4/1426هـ ببدء البرنامج في عام 1426هـ، واستمراره خمسة أعوام، مُدت لاحقا خمس سنوات أخرى اعتباراً من العام الهجري 1431هـ.
    وبدأ البرنامج بابتعاث مجموعة من الطلاب والطالبات إلى الولايات المتحدة الأمريكية، ثم توسعت دائرة الابتعاث لتشمل عددًا من  الدول المتقدمة في تخصصات متنوعة تلبي حاجة سوق العمل في المملكة.
    وتتمثل رؤية البرنامج في "إعداد أجيال متميزة لمجتمع معرفي مبني على اقتصاد المعرفة"، ورسالتها هي "إعداد الموارد البشرية السعودية، وتأهيلها بشكل فاعل؛ لتصبح منافسًا عالميًّا في سوق العمل ومجالات البحث العلمي، ورافدًا مهمًّا في دعم الجامعات السعودية والقطاعين الحكومي والأهلي بالكفاءات المتميزة.
    ويهدف البرنامج إلى:
    • ابتعاث الكفاءات السعودية المؤهلة للدراسة في أفضل الجامعات في مختلف دول العالم.
    • العمل على إيجاد مستوى عالٍ من المعايير الأكاديمية والمهنية من خلال برنامج الابتعاث.
    • تبادل الخبرات العلمية والتربوية والثقافية مع مختلف دول العالم.
    • بناء كوادر سعودية مؤهلة ومحترفة في بيئة العمل.

    • رفع مستوى الاحترافية المهنية وتطويرها لدى الكوادر السعودية.


  • برنامج تطوير المدارس يأتي كمرتكز للخطة الإستراتيجية لتطوير التعليم العام في المملكة، ويتوجّه إلى بناء الكفاءة الداخلية لوحدات تطوير المدارس في إدارات التربية والتعليم والمدارس، وتمكينها من تطوير أدائها بصورة نوعية من خلال تجسيد مفهوم المجتمع التعليمي الذي يسعى أنموذج تطوير المدارس إلى تكريسه في المدارس وإدارات التربية والتعليم، باعتباره أحد المنطلقات الرئيسة للأنموذج.

    وقد طُبّق "برنامج تطوير المدارس" في مرحلته الأولى على 210 مدارس (بنين وبنات) في 7 إدارات تربية وتعليم، تشمل الرياض، وجدة، والمنطقة الشرقية، والمدينة المنورة، والقصيم، وتبوك، وصبيا.

    ولمزيد من التفاصيل .


  • يمثل البرنامج بيئة وطنية للإبداع في مجال التقنية، وقد أنشأته مدينة الملك عبدالعزيز للعلوم والتقنية، ويركز على دعم فرص مشاريع الأعمال المبنية على التقنية، وتطوير ريادة الأعمال التقنية. وقد أطلقت المدينة أول حاضنة بالبرنامج تحت اسم (حاضنة بادر لتقنية المعلومات والاتصالات) في نهاية عام 2008م، وتبعتها في عام 2010 انطلاق الحاضنة الثانية بمسمى (حاضنة بادر للتصنيع المتقدم)، ومن ثم (حاضنة بادر للتقنية الحيوية).
     

    وهناك حاضنتان تحت الإنشاء والتطوير ودراسة الجدوى، وهما (حاضنة بادر لتقنية النانو) و(حاضنة بادر للطاقة). كما وضعت المدينة في عام 2011 نظام تدقيق وتقييم لضمان الجودة في حاضنات (بادر).
     

    وخلال السنوات القليلة المقبلة ستدعم المدينة 11 حاضنة للتقنية تكون تابعة لبرنامج (بادر)، وتُدار من خلال جامعات ومؤسسات أخرى داخل المملكة، وذلك لإنشاء شبكة وطنية كبرى هي (شبكة حاضنات الأعمال السعودية)، والتي تعتبر إحدى مبادرات المدينة، وتُعدّ (بادر) أمانة عامة لها. ووفقاً للسياسة الوطنية لحاضنات أعمال التقنية بالمملكة، فإنه يُتوقع أن يكون لدى السعودية 80 حاضنة للتقنية بحلول عام 2025م.
     

    ولمزيد من التفاصيل .


  • من أجل بناء القدرات والإمكانات اللازمة لتحقيق الأهداف الطموحة لـ«رؤية المملكة العربية السعودية 2030»، جرى إطلاق برنامج التحول الوطني على مستوى 24 جهة حكومية قائمة على القطاعات الاقتصادية والتنموية في العام الأول للبرنامج.

    ويهدف البرنامج إلى تطوير العمل الحكومي، وتأسيس البنية التحتية اللازمة لتحقيق «رؤية 2030»، واستيعاب طموحاتها ومتطلباتها.

    ويحتوي البرنامج على أهداف إستراتيجية مرتبطة بمستهدفات مرحليّة إلى العام 2020م، ومرحلة أولى من المبادرات التي سيبدأ إطلاقها ابتداءً من عام 2016 م لتحقيق تلك الأهداف والمستهدفات، على أن يلحقها مراحل تشمل جهات أخرى بشكل سنوي.

    واستخدم البرنامج وسائل مبتكرة في إدراك التحديّات واقتناص الفرص، واعتماد أدوات فعّالة للتخطيط، وتفعيل مشاركة القطاع الخاص، والتنفيذ، وتقييم الأداء، ووضع المستهدفات المرحلية لبعض الأهداف الإستراتيجية للرؤية، بما يضمن بناء قاعدة فعّالة للعمل الحكومي، ويحقق ديمومة العمل، وفق أساليب مبتكرة للتخطيط والتنفيذ والمتابعة على المستوى الوطني. المزيد


  • برنامج التجمعات الصناعية هو إحدى المبادرات الحكومية التي تم تأسيسها لحفز إقامة وتطوير خمس صناعات في المملكة وتنميتها، وهي:
    • صناعة السيارات وأجزائها.
    • صناعة المعادن والصلب.
    • صناعة الطاقة الشمسية.
    • صناعة البلاستيك ومواد التغليف.
    • صناعة الأجهزة المنزلية.
    وتشرف على البرنامج كل من: وزارة التجارة والصناعة، ووزارة البترول والثروة المعدنية.

    وتهدف المبادرة إلى العمل على تنويع  مصادر الدخل،  والمساهمة في إيجاد فرص عمل متميزة للمواطنين والمواطنات، إضافة إلى العمل مع الجهات ذات العلاقة بالصناعة المحلية على تحقيق رؤية المملكة المتمثلة في زيادة

    مساهمة الصناعة في الناتج المحلي الإجمالي بنسبة 20%، وذلك بنهاية العام 2020م.

     


  • تعد خدمة النفاذ الإلكتروني الموحد (SSO) للمنشآت والأفراد من أبرز ضوابط تطبيق وتنفيذ التعاملات الإلكترونية الحكومية الصادرة ضمن قرار مجلس الوزراء رقم (40) بتاريخ 27/ 2/1427هـ الموافق 27/3/2006م والتي تنص على أن يكون لكل شخص ذي صفة طبيعية أو اعتبارية رقم تعريفي موحد يدخل في جميع الأنظمة المعلوماتية، بحيث يفي هذا الرقم بمتطلبات جميع الجهات المعنية المتعلقة بالتعاملات الإلكترونية، وتطبيقات التعاملات الإلكترونية الحكومية

    المزيد

     


  • يهدف النظام لإيصال إنذارات المراقبة للمستفيدين والجمهور بالسرعة المطلوبة، وتحديد المكان والزمان، والتنبيه والتحذير من الظواهر الجوية، بما فيها الأمطار الشديدة والأعاصير التي تصدرها الرئاسة العامة للأرصاد وحماية البيئة. وويعني كل لون مرحلة من الإنذار المبكر على النحو التالي: اللون الأخضر (تنويه) يعني التنويه للمعلومية عن احتمال تأثر المملكة بحالة جوية، واللون الأصفر (تنبيه) يعني تنبيه عن احتمال تأثر منطقة ما بظاهرة جوية، واللون البرتقالي (تنبيه متقدم) يعني: تنبيه متقدم عن تأثير ظاهرة جوية ويجب أخذ الحيطة والحذر، واللون الأحمر (تحذير) يعني: تحذير من ظاهرة جوية شديدة أو سيول ويجب أخذ كامل الحيطة والحذر والالتزام بتعليمات الدفاع المدني وإرشاداته وتوجيهاته.
     

    وعند ضغط بالفأرة على الأيقونة التي تومض ستظهر نوعية الإنذار ومكانه والحالة ووصفها وبدايتها ونهايتها.
     


  • تسهم المنظومة الشاملة للتعاملات الإلكترونية في الجامعات السعودية (منظومة جامعة) في دفع مسيرة التحول للتعاملات الإلكترونية الحكومية على مستوى المملكة العربية السعودية، من خلال شراكة إستراتيجية بين وزارة التعليم وبرنامج التعاملات الإلكترونية الحكومية (يَسِّر)، حسب خطط التعاملات الإلكترونية بالمملكة، وذلك استناداً للقرارات والتشريعات ذات العلاقة، بما فيها قرار مجلس الوزراء رقم 40 وتاريخ 27/2/1427هـ، بشأن إقرار ضوابط تطبيق التعاملات الإلكترونية، وقرار مجلس الوزراء رقم 252 وتاريخ 16/7/1431هـ، بشأن دعم وتعزيز آلية التحول إلى تطبيق التعاملات الإلكترونية الحكومية.
    ومنظومة جامعة هي منظومة سحابية تساهم في دعم مسيرة التحول للتعاملات الإلكترونية في وزارة التعليم العالي، وتهدف لتوفير خدمات إلكترونية متكاملة آلية وآنية لدعم مؤسسات التعليم العالي السعودية -سواءً حكومية أو أهلية– ومنتسبيها من طلاب وموظفين وأعضاء هيئات تدريس، وغير ذلك من القطاعات الأخرى، مدعومة بقاعدة وطنية لبيانات مؤسسات التعليم العالي السعودية تغطي احتياجات هذه الخدمات من معلومات. وتتخصص منظومة جامعة في ربط مؤسسات التعليم العالي السعودية مع بعضها البعض، بالإضافة لربط مؤسسات التعليم العالي بالوزارة وربط قطاع التعليم العالي بالقطاعات الحكومية الأخرى، وما يشمله ذلك من الحاجة لإنشاء البنية التحتية الافتراضية المناسبة.
    ويمكن إيجاز أهم أهداف إنشاء منظومة جامعة بما يلي:

    • تعزيز وحوكمة مسيرة التعاملات الإلكترونية بما يعزز تكامل الجهود والاستخدام الأمثل للموارد
    • تفعيل واستخدام أدوات صنع القرار على مستوى قطاع التعليم العالي وعلى المستوى الوطني
    • الربط المباشر الخدمي بين مؤسسات التعليم العالي السعودية ووزارة التعليم العالي
    • تبادل البيانات بين الوزارة ومؤسسات التعليم العالي السعودية
    • بناء القاعدة الوطنية لبيانات مؤسسات التعليم العالي السعودية
    • إنشاء بوابة إلكترونية تتكون من عدة أقسام تترابط وتتفاعل مع بعضها البعض
    • الربط مع نظام الاتصالات الإدارية بديوان الوزارة
    • بناء خدمات إلكترونية إشرافيه متكاملة بين الوزارة ومؤسسات التعليم العالي السعودية
    • بناء خدمات تكاملية بين وزارة التعليم العالي ومؤسسات الدولة الأخرى

  • تعد المكتبة الرقمية السعودية أحد المشاريع الرائدة المنبثقة من المركز الوطني للتعلم الإلكتروني والتعليم عن بعد، وتهدف إلى الارتقاء بالعملية التعليمية في المملكة من خلال دعم منظومة التعلم والتعليم بصورة عامة، والتعليم الإلكتروني بصفة خاصة، والوفاء  بمتطلبات البحث العلمي، بالإضافة إلى تعزيز المهارات وبناء مجتمع معرفي، وحفظ الوقت والجهد فيما يتعلق بعملية التعلم والتعليم والبحث العلمي، وخدمة التعلم الإلكتروني عن طريق دعم المقررات الإلكترونية بمصادر ومراجع مهمة للمتعلم والمعلم على حد سواء، وكذلك تحسين وتعميم الوعي، وتسهيل تداول المعلومات.
     

    وتضم المكتبة أكثر من 90,000 عنوان لكتاب رقمي لأشهر الناشرين العالميين، وهي جميعها متاحة لطلاب وأعضاء هيئة التدريس بالجامعات.
     

    وللدخول للمكتبة  .


  • مشروع وطني مشترك تنفذه أهم الجهات الوطنية ذات الخبرة الطويلة والكوادر المؤهلة في مجال التعرف على الموهوبين ورعايتهم، ويهدف إلى تطوير نموذج للتعرف على الموهوبين، من خلال استخدام منهجية علمية متطورة تعتمد في المقام الأول على أهم الأسس العلمية وأفضل الممارسات التربوية لضمان الانتقاء السليم للطلبة الواعدين بالموهبة، وتُبنى من خلالها قاعدة بيانات ضخمة وشاملة لجميع الموهوبين والموهوبات في كل مناطق ومدن المملكة، وجميع الفئات السنية في مراحل التعليم العام.

    ولمزيد من التفاصيل .


  • يسعى المشروع إلى تحقيق تنمية مسؤولية المجتمع لحماية البيئة من خلال الممارسة العملية، وقد انطلق في شهر ربيع الأول 1430هـ الموافق مارس 2009م، ومدته 5 سنوات، تُطبّق خلالها فعالياته في جميع مناطق المملكة ومحافظاتها، وتُنفذه القطاعات الكشفية المشاركة على مستوى مناطق المملكة ومحافظاتها، إضافة إلى الجهات الحكومية والأهلية ذات العلاقة. ويهدف إلى تعزيز قيم المحافظة على البيئة الوطنية لدى المجتمع من خلال الممارسة العملية، وتفعيل الأنشطة الكشفية في مجال البيئة وحمايتها، وتقديم نماذج عملية لإجراءات المحافظة على البيئة، والإسهام في حماية البيئة ونظافتها، وإبراز دور الكشافة نحو المحافظة على البيئة وتنميتها. وتتمثل أبرز فعاليات المشروع في: توزيع ملصقات، ومطويات توعوية، وأدوات حماية البيئة ونظافتها، وتنظيف المواقع العامة، وخاصة المنتزهات البرية والساحلية، بمشاركة الجمهور، وممارسة الأنشطة البيئية، وإجراء المسابقات التحفيزية والثقافية.


  • جاء المشروع استجابة لمتطلبات التنمية، ومواكبة لحركة النمو العالمية في المجالات العلمية والتقنية والاقتصادية والاجتماعية؛ مما شكل دافعًا قويًّا لإحداث نقلة نوعية عالية الجودة في تطوير التعليم عامة، والمناهج خاصة، حيث تمت دراسة واقع التعليم، وجرى التوصل إلى ضرورة التطوير الذي يراعي تلبية حاجات المتعلمين وحاجات المجتمع والتهيئة لسوق العمل.

    ويهدف المشروع إلى تطوير العملية التعليمية بجميع أبعادها وعناصرها: مناهج، ومعلمين، وإستراتيجيات تدريس، وبيئة تعليمية تقنية، بما يتناسب مع التقدم العلمي والتحولات الاجتماعية والاقتصادية والتغيرات العالمية، ومن ذلك الحاجة إلى الترابط والتكامل بين المواد الدراسية، والحاجة إلى إدخال تنمية مهارات التفكير ومهارات الحياة انطلاقًا من أن المتعلم هو المحور الأساسي للعملية التربوية، وذلك في إطار القيم والثوابت التي نصت عليها سياسة التعليم في المملكة أهدافاً ومبادئ وغايات.
     

    ولمزيد من التفاصيل .


  • نفذت وزارة المالية، ممثلة في صندوق الاستثمارات العامة، المشروع السعودي لتبادل المعلومات إلكترونيًّا SaudiEDI، والذي يهدف إلى خدمة المملكة رقميًّا، وتوفير السرعة والشفافية في الأعمال، وتسريع وتبسيط الإجراءات الحكومية فيما بينها وبين القطاع الخاص.

    ويركز المشروع على قطاع التجارة الدولية (خدمات الاستيراد والتصدير e-trade)، ويعمل على نقل معلومات المانيفست، وأذونات التسليم، وبيانات الاستيراد والتصدير، بطرق إلكترونية آمنة، بين الجهات الحكومية ذات العلاقة مثل (المؤسسة العامة للموانئ، ومصلحة الجمارك، والمختبرات، والدفاع المدني، والصحة، والبنوك، والإحصاءات العامة، والزكاة والدخل، وإدارات أخرى) وبين الجهات الخاصة كوكلاء الشحن والمخلصين الجمركيين والمستوردين والمصدرين.

    ويقدم المشروع خدمات سنام للاستيراد والتصدير، وهي عبارة عن ست خدمات كالتالي: تقديم مانيفست الإستيراد، وإدارة إذن التسليم، وتقديم بيانات الاستيراد، وتقديم مانيفست التصدير، وتقديم بيانات التصدير، وتقديم تصريح التحميل. وبالتتابع ستُعمَّم -بمشيئة الله- هذه الخدمات على جميع موانئ ومنافذ ومطارات المملكة البحرية والجوية والبرية، وكذلك الميناء الجاف في مدينة الرياض.

    للاطلاع على المشروع

  • دشنت المشروع وزارة الثقافة والإعلام بالتنسيق مع مدينة الملك عبد العزيز للعلوم والتقنية، وهو باكورة مشاريع الوزارة في الخطة الوطنية للعلوم والتقنية، ويشمل إنتاج ونشر عدد من حلقات الرسوم المتحركة التي تتحدث عن الإنترنت والتقنية والاستخدام السليم لها والمحاذير التي يجب تجنبها، وكذلك إخراج عدد من الكتب التوعوية المعدة والمصاغة بشكل سهل وواضح، إضافة إلى عمل عدد من الإرشادات التوعوية من خلال الإنتاج التفاعلي عن طريق العروض المسرحية.

    كما يشكل المشروع إنتاج عدد من المطبوعات الخاصة بالأطفال عن طريق مجلات متخصصة وبعض كتب التلوين، وتخصيص موقع "سليم نت" على شبكة الإنترنت الذي يضم عددًا كبيرًا من الألعاب التي يؤمل من خلالها أن يتم تحقيق التواصل بين أهداف المشروع والفئات المستخدمة من خلال الترفيه.


  • أطلقت المملكة العربية السعودية "المبادرة السعودية لمكافحة الإيدز بدول مجلس التعاون" لتعزيز فرص التعاون الصحي لمكافحة فيروس الإيدز في الخليج، خاصة وأنها منطقة جاذبة لمختلف الجنسيات الوافدة لأغراض مختلفة؛ مثل العمل أو السياحة الدينية، كما أنها محطّ أنظار العالم؛ لما لها من تأثير اقتصادي ومالي.
    وتأتي المبادرة من قبل وزارة الصحة السعودية، بالتنسيق مع المكتب التنفيذي لمجلس وزراء الصحة لدول مجلس التعاون لدول الخليج.
    وجاء توقيت المبادرة في أعقاب انعقاد عدد من المؤتمرات العالمية على مرور الكثير من السنوات التي تبحث الجوانب والخبرات الإيجابية للدول في مكافحة الإيدز. كما أن الإستراتيجيات العالمية للقطاعات المعنية بالصحة للأعوام ترتكز على معالجة الأوضاع المختلفة، وبحث أسباب انتشار العدوى إقليمياً، وتعمل على تحفيز الدول لوضع الخطط المناسبة لمكافحة انتشار الإيدز فى كل منها حسب طبيعة ومسار انتشار العدوى.

  • إحدى مبادرات مدينة الملك عبدالعزيز للعلوم والتقنية، ويُعد برنامج (بادر) لحاضنات التقنية أمانة عامة لها، وقد أنشئت الشبكة السعودية لحاضنات الأعمال (SBIN) في عام 2009م كجهة إرشادية لمساعدة وتشجيع وتقديم أفضل الممارسات المتبعة لبرامج حاضنات الأعمال، وهي تسعى إلى تحفيز النشاط الاقتصادي والتنموي في المملكة العربية السعودية، من خلال تأسيس مشروعات جديدة قادرة على إتاحة فرص استثمارية واعدة، بالإضافة إلى خلق فرص العمل.

    ولمزيد من التفاصيل .

     


  • Government Secure Network

    حسب الخطة التنفيذية لبرنامج التعاملات الإلكترونية الحكومية (يسِّر)، يقوم البرنامج بإنشاء شبكة اتصالات خاصة بالتعاملات الإلكترونية الحكومية، وتقوم هذه الشبكة بربط الجهات الحكومية بمركز بيانات التعاملات الإلكترونية الحكومية "يسِّر"، والذي تم تأسيسه على أعلى المواصفات الفنية والأمنية لاستخدامه في استضافة البوابة الوطنية للتعاملات الإلكترونية الحكومية "سعودي"، واستضافة موقع برنامج التعاملات الإلكترونية الحكومية "يسِّر".  وتمكن هذه الشبكة مر​كز التعاملات الإلكترونية الحكومية من أن يكون حلقة وصل بين الجهات الحكومية بحيث يتم توحيد آلية الارتباط بين الجهات وتُختصر تكلفتها.

    المزيد

     


  • ترسم السياسة الوطنية للعلوم والتقنية الخطوط العريضة المحددة للتوجهات المستقبلية العامة لمنظومة العلوم والتقنية والابتكار في المملكة العربية السعودية؛ لترسي بذلك إطارًا إرشاديًّا متكاملا يكون أساسًا مرجعيًّا يضمن تواصل جهود تنمية المنظومة وتعزيز أدائها نحو بلوغ الغايات التي تصبو إليها المملكة على المدى البعيد، ويتكون إطارها من مبادئ وأسس تنطلق منها في رسم توجهاتها، ومن غايات وأهداف عامة وأسس إستراتيجية تشكل الأجزاء الرئيسة لها، وتنسجم مع توجهات وأهداف خطط التنمية الوطنية والخطط والسياسات القطاعية المختلفة في المملكة.

    وتنطلق السياسة الوطنية للعلوم والتقنية من مبادئ وأسس تحكم مختلف الأنشطة الاقتصادية والاجتماعية، وتُستمد من المبادئ والقيم والتعاليم الإسلامية التي تحض على العلم والتعلم وإتقان العمل وعمارة الأرض، كما تستند إلى التراث الثقافي العربي الإسلامي العريق. وتتمثل غاياتها الأساسية في تحقيق التطور العلمي والتقني والموجه إلى المحافظة على الأمن الوطني الشامل، عقيدة ولغة وثقافة وأرضًا، بما فيها من ثروات وموارد طبيعية، وخدمة التنمية الـشاملة المتوازنة المستدامة، ورفع مستوى معيشـة المواطن ونوعية حياته وضمان مستقبل أفضل للأجيال القادمة، والإسهام في بناء حضارة إنسانية تشع فيها القيم الإسلامية بمثلها الأخلاقية الرفيعة.

    للاطلاع على السياسة


  • تقدم السحابة الإلكترونية الحكومية للقطاعات الحكومية خدمات جاهزة ذات فعالية وإعتمادية وآمنية عالية سواءا من ناحية البنية التحتية أو منصات التكامل والربط البيني أو التطبيقات الوطنية المشتركة.

    المزيد

     


  • تمشيًا مع نظام الهيئة العامة للغذاء والدواء، والذي أناط مسؤولية رقابة الأجهزة والمستلزمات الطبية والكواشف المخبرية والنظارات الطبية والعدسات اللاصقة ومحاليلها بالهيئة العامة للغذاء والدواء، وقرار مجلس الوزراء الموقر رقم (181 ) وتاريخ 03/06/1428هــ الذي ينص على أن تقوم الهيئة العامة للغذاء والدواء بإعداد مشروع اللائحة التنظيمية لقواعد وإجراءات تسجيل الأجهزة واللوازم الطبية، وتفعيلا للمادة الثالثة من القرار الذي يقضي ببناء قواعد بيانات شاملة للمصانع والموردين للأجهزة الطبية؛ فقد فعّلت الهيئة العامة للغذاء والدواء، ممثلة بقطاع الأجهزة والمنتجات الطبية، مركز السجل الوطني للأجهزة والمنتجات الطبية، والذي يهدف إلى حصر الشركات والمؤسسات والمصانع والوكلاء العاملين في مجال الأجهزة والمستلزمات الطبية والكواشف المخبرية، والنظارات الطبية والعدسات اللاصقة ومحاليلها، والمنتجات التي تتعامل بها، بالإضافة إلى مصادر تلك المنتجات والإجازات التي حصلت عليها من الهيئات الرقابية العالمية المماثلة.


  • أعدّت وزراة الاتصالات وتقنية المعلومات الخطة الوطنية للاتصالات وتقنية المعلومات، وتشمل منظوراً بعيد المدى للاتصالات وتقنية المعلومات في المملكة العربية السعودية، والذي يتكون من رؤية مستقبلية، وسبعة أهداف عامة، بالإضافة إلى الخطة الخمسية الأولى للاتصالات وتقنية المعلومات، شاملة 26 هدفاً محدداً، و62 سياسة تنفيذية، و98 مشروعاً.

    وقد شارك في إعداد الخطة نخبة من الخبراء والمتخصصين من مختلف القطاعات الحكومية والأكاديمية والخاصة، وذلك بشكل مباشر ومن خلال الكثير من ورش العمل، وكان لمشاركة هذه النخبة من الخبراء والمتخصصين وتعاونهم وإسهاماتهم الفعالة أثره الواضح في إعداد الخطة.


  • أعدتها مدينة الملك عبد العزيز للعلوم والتقنية، وتُنفّذ بالتزامن مع خطة التنمية التاسعة، وتشتمل على ثمانية برامج وطنية رئيسة ينبثق عنها مشروعات وطنية إستراتيجية في العلوم والابتكار بتكلفة إجمالية قدرها نحو 15 مليار ريال.

    ووضعت الخطة هدفاً إستراتيجياً هو أن تكون السعودية في طليعة دول المنطقة في مجالات العلوم والتقنية والابتكار بحلول عام 1436هـ.

    وتضمنت برامجها: برنامج التقنيات الإستراتيجية، وبرنامج قدرات البحث العلمي والتطوير التقنية والابتكار، وبرنامج نقل وتوطين وتطوير التقنية والابتكار، وبرنامج البنى الأساسية لمجتمع المعرفة، وبرنامج تنمية الموارد البشرية للعلوم والتقنية والابتكار، وبرنامج تنويع وتطوير وتعزيز مصادر الدعم المالي، وبرنامج تطوير أنظمة العلوم والتقنية والابتكار، وبرنامج تطوير الهياكل المؤسسية للعلوم والتقنية والابتكار.

    وتتميز الخطة بتبنيها منهجاً تخطيطياً متدرجاً متعدد الأطر الزمنية عند إعداد برامجها ومشروعاتها، ويتضمن هذا المنهج المتطلبات والأولويات العاجلة والآجلة، وكذلك التقنيات متعددة المستويات، مع وجود توازن بين الطموحات والإمكانات؛ كي تكون البرامج والمشروعات قابلة للتطبيق، فضلاً عن إعطائها أهمية خاصة لموارد السعودية المائية والبحرية الكامنة، وتحقيقها للتناسق المطلوب والتكامل بين مختلف الجهات في تنفيذ الخطط الوطنية.



  • طوّر برنامج التعاملات الإلكترونية الحكومية "يسِّر" الخطة التنفيذية الثانية للتعاملات الإلكترونية الحكومية 1433–1437هـ (2012-2016م) بمشاركة من الجهات الحكومية والجامعات والقطاع الخاص وممثلين عن العموم، وبمساعدة أحد بيوت الخبرة الاستشارية، واستشاريين عالميين للتعاملات الإلكترونية الحكومية.

    وتشتمل الخطة على رؤية وطنية، ومجموعة قيم، وأربعة محاور إستراتيجية هي: تأهيل موارد بشرية مستدامة للتعاملات الإلكترونية الحكومية، وتعزيز خبرة المواطنين في تعاملهم وتجاوبهم مع الجهات الحكومية، وتنمية ثقافة التعاون والابتكار، ورفع كفاءة الخدمات المقدمة من قبل الجهات الحكومية.

    وجرى توليد الأفكار والأنشطة التي يمكن اتباعها خلال الخطة من خلال استعراض ما تم إنجازه في الخطة التنفيذية الأولى، والمناقشات مع المسؤولين الحكوميين، والمقابلات وورش العمل، والأبحاث الدولية في هذا المجال. ومن ثم جُمعت هذه الأفكار، وفحصت، ورتبت أولوياتها، واستخدمت في تصميم الجدول الزمن لتطبيق مبادرات الخطة التنفيذية الثانية. ورسمت خارطة الطريق تلك في ستة مسارات للعمل.

    وبالإمكان الاطلاع على مزيد من التفاصيل في كتيب الخطة.


  • من ضمن الخدمات التي يقدمها برنامج التعاملات الإلكترونية الحكومية تلك الخدمات الاستشارية المقدمة من قبل  مجموعة يسّر الاستشارية والتي قام البرنامج بتحديد رؤية هذه المجموعة بأن تكون "الشريك المفضل لدى الجهات الحكومية لتقديم الخدمات الاستشارية في مجال التحول إلى التعاملات الإلكترونية الحكومية" ومن خلال إحداث تحول ملموس تدعمه منظومة متكاملة من قيم الشراكة والنزاهة والابتكار.

    المزيد


  • هو أحد مشاريع وزارة الصحة للتوعية الصحية والذي يُعنى بصحة المجتمع والفرد، ويسعى لخدمة العاملين في المجال الصحي والتعليمي، وهو متاح على الموقع الإلكتروني للوزارة. ويُقدم دليلا للأمراض الطبية وأعراضها

    وكيفية الوقاية منها، ويوفر الكثير من الإرشادات والنصائح الطبية، كما يتناول بالشرح الإسعافات الأولية، إضافة إلى تقديم موضوعات متخصصة عن صحة الطفل والمرأة، وجديد الصحة، ومكتبة للصور والملفات المرئية.

     


  • Maak

    تبنى برنامج التعاملات الإلكترونية الحكومية "يسّر" التعاملات الإلكترونية الحكومية المتنقلة؛ بهدف نقل الجهات الحكومية في المملكة العربية السعودية إلى المرحلة التالية من الخدمات الإلكترونية. وقد جاء منتج التعاملات الإلكترونية الحكومية المتنقلة M-Gov  "معاك" ليخلق البيئة المناسبة والجذّابة لنموّ هذا النوع من الخدمات في المملكة.

    المزيد

     


  • يعمل البرنامج الوطني لتقنيات البرمجيات الحرة والمفتوحة المصدر (متاح) في مدينة الملك عبد العزيز للعلوم والتقنية، على تشجيع وتعزيز استخدام البرمجيات الحرة و المفتوحة المصدر، من خلال إقامة شراكات مع أطراف كثيرة في القطاعين العام والخاص؛ لتقديم الخدمات اللوجستية والتقنية والقانونية والدعم الإستراتيجي بغية تحقيق أهداف البرنامج.
     

    ويهدف البرنامج إلى: المساهمة في إعداد السياسات الوطنية حول معايير وتقنيات المصادر المفتوحة، وإنشاء مكتبة رقمية تعتمد على المحتوى المفتوح والوصول المفتوح للمكتبة، ونشر الوعي العام بالبرمجيات المفتوحة المصدر، والمعايير المفتوحة، والمحتوى المفتوح، والوصول المفتوح، وتوفير آليات الدعم الفني والاستشاري للقطاع الحكومي الذي يقرر الانتقال جزئيًّا أو كليًّا للبرمجيات مفتوحة المصدر أو المعايير المفتوحة، والتعاون في تطوير وتوفير البرامج التدريبية للتقنيات الحرة و المفتوحة المصدر، ودعم البحث والتطوير في مجال البرمجيات المفتوحة المصدر لخدمة الاحتياجات المحلية والإقليمية، والتعاون مع حاضنات تقنية المعلومات والاتصالات في المنطقة لدعم وتشجيع المشاريع الصغير والمتوسطة الواعدة التي توظف التقنيات المفتوحة، والتعاون في إدخال مفاهيم البرمجيات المفتوحة المصدر في المقررات الدراسية في مجالات تقنية المعلومات والاتصالات.


  • تهدف البنية الوطنية المؤسسية إلى إيجاد تعاون فعال بين مختلف الأطراف الفاعلة في الجهات الحكومية. وهي تتألف من مكونات متنوعة، كلها مصممة بهدف واحد، هو جعل القطاع الحكومي أكثر كفاءة لخدمة هيئاته والجهات ذات المصلحة.

    المزيد

     


  • جاءت الإستراتيجية بعيدة المدى للاقتصاد الوطني (2025م) تتويجا لعمليات مستفيضة من المشاورات والتحليلات، وهي إستراتيجية بعيدة المدى محددة الأهداف والغايات، تؤطر لأربع خطط خمسية قادمة حتى عام 1444/1445هـ (2024)، وتمثل أربع مراحل مترابطة، ومتكاملة، تؤسس كل منها للمرحلة التي تليها نحو تحقيق رؤية اقتصادية واجتماعية شاملة ومحددة بنهاية المدة الزمنية للإستراتيجية.
    وتتمثل الدوافع الرئيسة وراء اعتماد منهجية التخطيط الإستراتيجي بعيد المدى في هذا الوقت بالذات، بمفصلية المرحلة التي تعيشها المملكة بأبعادها المحلية والإقليمية والعالمية، والتي تتطلب، على المستوى المحلي، استكمال بناء مقومات التنمية المستدامة بأسرع وقت ممكن، والتعامل بكفاءة مع التحديات التي برزت خلال السنوات الأخيرة المتمثلة بضرورة التوظيف الشامل والمنتج لقوة العمل الوطنية، وتحسين مستوى المعيشة.

    وعلى الصعيد الخارجي، يمثل تعزيز مكانة الاقتصاد الوطني، وتكامله مع الاقتصاد الإقليمي والعالمي، أبرز تحديات المرحلة المقبلة، علاوة على التعامل بكفاءة مع حركة العولمة بأبعادها المختلفة. وتأتي أهمية تحديد رؤية وطنية شاملة تمثل هدف الإستراتيجية بعيدة المدى، من كونها تشكل محورًا لجميع شرائح المجتمع وقواه الفعالة تركز عليه جهودها وتعبئة قدراتها لمواجهة هذه التحديات وتحقيق الغايات والأهداف.


  • يعتبر قطاع النقل والمواصلات من القطاعات المهمة للغاية للاقتصاد الوطني لما يوفره من تأمين حركة نقل الركاب والبضائع على النطاقين المحلي والدولي، وما يلعبه من دور رائد في دفع حركة الاقتصاد وتقديم الخدمات للقطاعات الإنتاجية والخدمية الأخرى، كما يوفر هذا القطاع فرصًا للاستثمار وإيجاد فرص للعمل.
     

    وقد صدر الأمر السامي الكريم رقم 7/ب / 15460 وتاريخ 7/8/1422 هــ القاضي بتشكيل لجنة في وزارة المواصلات يشترك فيها ممثلون عن وزارات (الدفاع والطيران، والداخلية، والمالية والاقتصاد الوطني، والزراعة والمياه، والصناعية والكهرباء، والبترول والثروة المعدنية، والشئون البلدية والقروية، والتخطيط)، والمؤسسة العامة للموانىء، لاستكمال إعداد الإستراتيجية الوطنية للنقل لتحقيق التكامل بين عناصر شبكة النقل وربط التجمعات السكانية والمناطق الزراعية والصناعية ومناطق الخدمات المعدنية، ودراسة وسائل تمويل إنشاء هذه الشبكة.
     

    للاطلاع على الإستراتيجية 

     


  • تهدف الإستراتيجية الوطنية للمحافظة على التنوع الأحيائي في المملكة إلى تضمين مبادئ المحافظة والاستخدام المستدام لتنوع المملكة الأحيائي في عملية التخطيط الوطني عن طريق جمع المعلومات ذات العلاقة وتنظيمها واقتراح تطبيقاتها العملية.
     

    وتتضح أهمية الإستراتيجية من حقيقة الحاجة إلى اتخاذ قرارات يومية تؤثر على البيئة على جميع المستويات الفردية والوطنية والدولية، حيث إنها توفر المعلومات الضرورية الأساسية لجعل قراراتنا سليمة. كما تشمل الإستراتيجية إسهاما ذا قيمة لاتفاقية التنوع الأحيائي التي صادقت عليها المملكة مؤخرًا.

    للاطلاع على الإستراتيجية 

     


  • تهدف الإستراتيجية الوطنية للصناعة إلى رفع مساهمة القطاع الصناعي في إجمالي الناتج المحلي إلى 20% كحد أدنى بنهاية 1441هـ، مما سيمثل مضاعفة للقاعدة الصناعية في المملكة ثلاث مرات، وكذلك تفعيل دور القطاع الصناعي بما يحقق الموقع المستقبلي المتميز للصناعة في المملكة، ووضعها على الخارطة الصناعية العالمية، بحيث تكون الصناعات السعودية منافسة عالميًّا، وتقوم على الإبداع والابتكار وتحويل الموارد الوطنية إلى ثروة مستدامة، وإيجاد فرص عمل واعدة.
     

    ويتم تحقيق ذلك من خلال استثمار جميع الموارد الوطنية والفرص المتاحة لتحفيز نمو صناعي يحول هيكل الصناعة الوطنية إلى بنية تقنية عالمية بإنشاء مجمعات صناعية متميزة في جميع أنحاء المملكة توفر فرص عمل تتلاءم مع الإطار الوطني، وعقد شراكات وطنية وعالمية قوية وفعالة.

    للاطلاع على الإستراتيجية 

     


  • تشكل الإستراتيجية الوطنية للشباب رؤية مشتركة ومتفق عليها بين جميع الشركاء المعنيين بتنمية الشباب والشابات في المملكة العربية السعودية، والتزام بدعم أولويات الشباب والشابات خلال فترة زمنية محددة، كما أنها تشكل إطارًا عامًّا لتنمية الشباب والشابات يتم من خلاله تحديد الأهداف والمصالح الوطنية وأولويات العمل الوطني من سياسات وبرامج تؤسس لنظرة شمولية متكاملة لتفعيل القدرات الكامنة لدى الشابات و الشباب، و تعكس احتياجاتهم وحقهم في المشاركة، وأن يكون لهم دور أساسي وكلمة في صياغة حاضرهم قبل مستقبلهم.

    للاطلاع على الإستراتيجية 


  • تسعى الإستراتيجية إلى إعداد رؤية وخطط عمل وتخصيص موارد لتحقيق أهداف التربية البدنية والرياضة المدرسية؛ من أجل الوصول إلى أعلى مستوى من النجاح والإنجاز في حدود ما تؤهل إليه الإمكانات المتاح.

     وتهدف الإستراتيجية إلى: زيادة الوعي بالتربية البدنية والرياضة المدرسية، وتعزيز النشاط البدني بين الطلاب في سن المدرسة والمجتمع كليًّا بهدف الصحة، وتحسين مستوى التربية البدنية والرياضة المدرسية، وزيادة المشاركة والتفوق في تحقيق النتائج على المستوى الإقليمي والدولي، وتطوير مهارات معلمي التربية البدنية ومشرفيها وفعالية أدائهم في الوزارة وفي إدارات التربية والتعليم، ودمج الرياضة بشكل فعال ضمن المناهج الدراسية بوصفها أداة، ليس فقط للمساعدة في النمو البدني للطلاب، ولكن أيضاً بوصفها فرصة لتعليم المهارات للألعاب الجماعية والفردية، وتطوير الطلاب الرياضيين وتدريبهم للتفوق على النطاق المدرسي وخارجه، وتطوير البنية التحتية المادية في المدارس وخارج المدارس؛ لضمان التنمية السليمة للمنشآت والمرافق الرياضية المدرسية، وربط الإستراتيجية الوطنية للتربية البدنية والرياضية المدرسية مع الإستراتيجية الوطنية الصحية والإستراتيجية الوطنية للرياضية، وأخيرا تكوين وتعزيز الشركات من القطاع الخاص لدعم التربية البدنية والرياضية المدرسية.

    وللاطلاع على المزيد من التفاصيل.


  • أقرَّ مجلس الوزراء في الأول من شهر صفر من العام الهجري 1428هـ حيثيات وبنود الإستراتيجية الوطنية لحماية النزاهة ومكافحة الفساد، والتي جاءت أهدافها لتعكس رغبة الدولة في إضفاء عنصر الشمولية في الطرح والمعالجة، من خلال التأكيد على حماية النزاهة ومكافحة الفساد بشتى صوره ومظاهره، وتحصين المجتمع السعودي ضد الفساد، بالقيم الدينية، والأخلاقية، والتربوية، وتوجيه المواطن والمقيم نحو التَّحلي بالسلوك السليم واحترام النصوص الشرعية والنظامية، وتوفير المناخ الملائم لنجاح خطط التنمية، ولا سيما الاقتصادية والاجتماعية منها، والإسهام في الجهود المبذولة لتعزيز وتطوير وتوثيق التعاون الإقليمي، والعربي، والدولي، في مجال حماية النزاهة ومكافحة الفساد، وتحقيق العدالة بين أفراد المجتمع.

    وكان من أبرز آليات هذه الإستراتيجية إنشاء هيئة وطنية لمكافحة الفساد أُطلق عليها اسم "الهيئة الوطنية لحماية النزاهة ومكافحة الفساد".


  • وافق مجلس الوزراء في جلسته المنعقدة في 23/4/2012 على الإستراتيجية الوطنية لتنمية الحرف والصناعات اليدوية وخطتها التنفيذية الخمسية. وهي مشروع متكامل رفعته الهيئة العامة للسياحة للدولة بعد دراسة مستفيضة تمت الاستفادة فيها من عدد من الدول المتقدمة في هذا المجال، وأسهمت فيها عدة وزارات، وناقشتها لجنة وزارية شاركت فيها وزارات المالية، والاقتصاد والتخطيط، والتجارة والصناعة، والشؤون الاجتماعية، والعمل، إضافة إلى المؤسسة العامة للتدريب التقني، والهيئة العامة للاستثمار، ومجلس الغرف التجارية السعودية.

    وأكدت الإستراتيجية أهمية قطاع الحرف والصناعات اليدوية في الإسهام في توفير فرص عيش كريم لقطاع عريض من المواطنين، كونه مصدرا للتنمية الاقتصادية في المدن الصغيرة والأرياف، حيث يعمل فيه حاليا أكثر من 20 ألف مواطن يمارسون عملهم في 45 صناعة يتفرع عنها كم هائل من المنتجات اليدوية، وهو ما تسعى الإستراتيجية للبناء عليه وتطويره والارتقاء بمستويات الصناعات وضبط جودتها وأساليب تغليفها وتقديمها، كما تسهم بشكل كبير في التعريف بهذه الصناعات وتسويقها.

    للاطلاع على الإستراتيجية 


  • هي إطار عام لتوجيه التنمية المكانية على كامل رقعة المملكة العربية السعودية أعدته وزارة الشئون البلدية والقروية  بمشاركة برنامج الأمم المتحدة الإنمائي، وتمثل المستوى الأعلى (الوطني) من عمليات ممارسة التخطيط العمراني الذي يقوم على تكامل المستويات الوطنية والإقليمية والمحلية، وذلك من أجل تحديد الإطار النظري والعملي لكيفية استيعاب الزيادات السكانية المتوقعة على الحيز الجغرافي في المملكة. وتركز الإستراتيجية على تحقيق التوزيع المتوازن للسكان على رقعة المملكة، والعمل على تجنب النتائج للنمو المتزايد في حجم المدن الكبرى، والاستغلال الأمثل للتجهيزات الأساسية والمرافق العامة القائمة، وكذلك العمل على تنويع القاعدة الاقتصادية لمختلف المناطق وفقًا لإمكانات وموارد كل منها.

  • اعتمد مجلس إدارة الهيئة العليا للسياحة الإستراتيجية العامة لتنمية قطاع السياحة في المملكة في 28/3/1423هـ، ثم أقرها مجلس الشورى بتاريخ 13/11/1424هـ، وبعد ذلك اعتمدها مجلس الوزراء بتاريخ 24/1/1425هـ.
    وقد اشتملت الإستراتيجية المحدثة على (24) فصلاً تم خلالها استعراض الوضع الراهن للسياحة الداخلية، وما تحقق لها من إنجازات كبيرة في ظل الإمكانات والموارد المالية والبشرية المحدودة المخصصة للتنمية السياحية، وعلى التصور المستقبلي الإستراتيجي للمرحلة المقبلة، وما ستكون عليه تنمية السياحة الداخلية في ظل البيئة التنظيمية والنظامية المتكاملة التي هُيٌأت لها، إضافة إلى خطة تنفيذية للسنوات الخمس الأولى من فترة الإستراتيجية العامة المحدثَة 2011–2015 م (1432-1436هـ). ومن أهم التوجهات الرئيسة التي ارتكزت عليها الإستراتيجية المُحدثة: استمرار التركيز على السياحة الداخلية كمحور رئيس لكافة الأنشطة

    والبرامج السياحية، وتمكين المناطق وتطبيق اللامركزية في تطوير وإدارة السياحة في المناطق، وتسريع وتكثيف برامج التدريب المتخصص، وفتح قنوات إضافية لتوفير فرص العمل والتوظيف للمواطنين، وتطوير وسائل تحفيز الاستثمار للمشاريع والوجهات السياحية، وتطوير منتجات وخدمات وفعاليات سياحية جديدة ومتميزة بأسعار منافسة، وتوفير الجودة في الخدمات والمنتجات السياحية، ومعالجة ما يتعلق بأسعار الخدمات لتكون في متناول جميع شرائح المستهلكين.

    وللاطلاع على المزيد من التفاصيل.


  • أعدّ برنامج التعاملات الإلكترونية الحكومية (يسِّر) إطار عمل لتمكين الخدمات الحكومية الإلكترونية مستفيداً من المعرفة والخبرة التي توفرت في البرنامج، حيث روعي أن يكون هذا الإطار مبنياً ومتوافقاً مع المعايير العالمية في هذا المجال مثل: Zackman, TOGAF, SOA.

    المزيد

     


  • بناء على توجيهات خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز -حفظه الله- أعدّت مؤسسة الملك عبدالعزيز ورجاله للموهبة والإبداع "موهبة" إستراتيجية وخطة الموهبة والإبداع ودعم الابتكار، بمشاركة استشاري عالمي وخبراء سعوديين، واستغرق الإعداد ستة أشهر.
     وتركز الخطة على العلوم والتقنية والقيادة والمبادرة والإدارة بشكل رئيس لدعم التحول إلى مجتمع المعرفة، ودعم النظام الوطني للابتكار، وتعزيز نجاح الخطط والمشاريع الوطنية المختلفة.
    وتم إعداد الإستراتيجية والخطة استرشاداً بالتجارب الدولية، وانطلاقاً من الوضع المحلي الراهن، وسعياً إلى تحقيق الأهداف والأولويات التنموية الوطنية.

    وقد تم دراسة تجارب 20 دولة و90 جهة دولية، وزيارة ست دول منها و20 جهة، بالإضافة إلى عقد الكثير من الورش واللقاءات.


  • انطلقت إستراتيجية الرعاية الصحية  في المملكة من رؤية محددة تمكنها من الوصول إلى غايات حددتها في تحقيق الهدف الصحي العام، وتحقيق هدف النظام الصحي المتمثل في توفير الرعاية الصحية الشاملة المتكاملة لجميع السكان، وتيسير الحصول عليها وتقديمها بطريقة عادلة ومأمونة وبتكلفة معقولة، وذلك من خلال إيجاد روافد تمويلية جديدة لمساندة التمويل الحكومي، وتفعيل دور وزارة الصحة بالإشراف ومراقبة الأداء، وتفعيل دور القطاع الخاص، ورفع كفاءة الخدمة الطبية والإسعافية.

    للاطلاع على الإستراتيجية 


  • أعدت وزارة العمل "إستراتيجية التوظيف السعودية" لتكون إطارًا مرجعيًّا لمعالجة قضايا القوى العاملة والتوظيف في المملكة وفق أسس منهجية وعلمية متكاملة، ورؤية واضحة لتحقيق الأهداف المنشودة، وذلك خلال مدى زمني يغطي 25 سنة موزعة على ثلاث مراحل:
    المدى القصير، والمدى المتوسط، والمدى الطويل. وترتكز الإستراتيجية على رؤية تتمثل في: توفير فرص عمل كافية من حيث العدد، و ملائمة من حيث الأجر، تؤدي إلى توظيف كامل للموارد البشرية السعودية، وتحقق ميزة تنافسية للاقتصاد الوطني.

    .للاطلاع على الإستراتيجية 


  • خصص مشروع هذه الميزانية لتغطية تكاليف تنفيذ الخدمات التي تقدمها الجهات الحكومية إلكترونياً من خلال المشاريع الخاصة بها. وسيكون تخصيص ما يلزم لتنفيذ هذه المشاريع للخدمات وفق آلية محددة ومرنة من خلال لجنة فنية مشتركة تضم كلاً من : الجهة الحكومية المعنية، وبرنامج التعاملات الإلكترونية الحكومية "يسِّر"، ووزارة المالية (إدارة الميزانية العامة).

    المزيد